أخباردولي و عربيسلايدر

الوضع الكارثي بالسعودية في عناوين الصحف الأجنبية

الإباء / متابعة

تناولت صحيفة وول ستريت جورنال في تقرير لها مقارنة للوضع الكارثي في السعودية بعد الفيضانات الناجمة عن الأمطار الغزيرة التي اغرقت ثاني أكبر مدينة سعودية والتي أسفرت عن مقتل شخصين على الأقل و التي أثارت الغضب لدى المواطنين.

وأظهرت مقاطع فيديو تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، مياه الفيضانات في جدة تجر سيارات الدفع الرباعي الكبيرة عبر أحد الأحياء وتقطعت السبل بأشخاص في سياراتهم على الطرق السريعة.

وأعاد هذا الوضع إلى الأذهان فيضانات عام 2009 التي خلفت أكثر من مئة وعشرين 120 قتيلا، وفي عام الفين واحد عشر 2011 عندما توفي عشرة 10 أشخاص.

في عام الفين وسبعة عشر 2017 الامر الذي يعيده المتابعون الى سوء تخصيص الأموال وفشل نظام الصرف الصحي في المدينة.

هذا بينما يوجه ولي العهد بن سلمان المزيد من الموارد نحو ما يسميها ‘المشاريع الضخمة، بما في ذلك المنتجعات الساحلية الفاخرة ومراسي اليخوت، ومجمع للرياضة والترفيه يضم متنزه سيكس فلاجز ومدينة تبلغ تكلفتها خمسمئة 500 مليار دولار في الصحراء بينما تغرق مدن بلاده بسبب الامطار لسوء الادارة.

هذه المشاريع تقام على انقاض الام الشعب كما هو الحال مع مايعرف بمبادرة التنمية التي تقام على جزيرتين قبالة الساحل الشرقي للبلاد وما يسمى مشروع إنعاش بقيمة عشرين 20 مليار دولار في جدة.

حيث بدأت السلطات هناك بتسوية عشرات الأحياء التي يسكنها مهاجرون إلى حد كبير بحجة أنها بنيت بشكل غير قانوني وتشجع الأنشطة الإجرامية.

اما من ينتقد السلطة على سوء ادائها وادارتها للبلاد ولو عبر تغريدة بسيطة فان الاعتقال سيكون بانتظاره.

H

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى