أخباردولي و عربيسلايدر

رئيسي: أطراف تطلب التعاون لكن أفعالها تناقض نيّاتها

الإبــاء/متابعة

شدّد الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، على أنّ “هناك بعض الأطراف الإقليميين والدوليين، الذين يبعثون باستمرار رسائل تتعلق بالوساطة بشأن التعاون والتعامل مع بلاده، إلّا أنّهم ينتهجون سلوكاً مغايراً في ساحات التطبيق”، مؤكداً أنّ “هذه المواقف الانتقائية ستعود بالضرر على أصحابها قطعاً”.

كلام رئيسي جاء خلال استقباله، اليوم السبت، وزير الخارجية العُماني بدر البو سعيدي، بحيث أكد أنّ “العلاقات بين طهران ومسقط عميقة ورصينة”، مبيّناً أنّ “هذه الأواصر في العلاقات ازدادت خلافاً لرغبة الأعداء، بحيث اتخذ البلدان، خلال الأشهر الأخيرة، خطوات إيجابية في سياق تنفيذ الاتفاقات الموقعة بينهما”.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى