سياسيأخبارسلايدر

فريق الجهد الحكومي: مناطق محرومة ستشملها الخدمات

الإبــاء / متابعــة

أكد فريق الجهد الخدمي والهندسي الحكومي، أن مهامه غير محددة بسقف زمني، وأعماله مستمرة لتقديم الخدمات في المناطق المحرومة وسيتم شمول مناطق جديدة بعد إكمال الأعمال الحالية.

وقال مدير الهندسة العسكرية في الحشد الشعبي، عضو الفريق الخدمي والهندسي الحكومي أبو علي الكوفي، إن “أعمال الفريق مستمرة في المناطق المحرومة المحددة حاليا وستتوسع إلى أخرى بعد إكمال الأعمال الحالية ولا يوجد سقف زمني لانتهاء أعمال الفريق ما دامت هنالك مناطق بحاجة إلى الخدمات، وما دام الفريق الذي تتعاون فيه عدد من مؤسسات الدولة يعمل بصورة مهنية وبشكل منسجم ويقوم بخدمة المناطق المحرومة”.

وأضاف الكوفي، أن “هنالك اتجاهين للعمل لدى فريق الجهد الخدمي الأول هو إكمال المشاريع المتلكئة، والثاني اقتراح مشاريع جديدة ما يعني أن الأعمال مستمرة وليس لها إطار زمني مُحدد للانتهاء”.

ولفت إلى أن “الأعمال بدأت بأكثر من 60 آلية ومعدات هندسية تخصصية في بغداد، مع أكثر من 150 منتسباً في الحشد الشعبي، ويتضاعف العدد حسب إمكانية أمانة العاصمة ومحافظة بغداد”.

وأوضح أن “فريق الجهد الخدمي يستهدف مناطق شمالي بغداد (الراشدية، الثعالبة، والحسينية) كذلك منطقة أطراف البياع وسبع البور وجميع المناطق المحيطة ببغداد في الجزء الجنوبي والشمالي والغربي والشرقي التي تحتاج إلى التدخل”، مشيراً إلى أن “قضاء الطارمية أيضاً ضمن خطة تقديم الخدمات”.

وتابع: “أما المحافظات الأخرى فسيتم إعداد تصاميم وجداول الكميات وتهيئة المخططات اللازمة لبدء العمل بالمشاريع الخدمية المقترحة”.

وبخصوص المناطق الزراعية السكنية، قال الكوفي: “نحن لا نشجع على تحويل المناطق الزراعية إلى سكنية، ولكن نتعامل معها كواقع حال حسب توجيه رئيس مجلس الوزراء”.

H

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى