سياسيأخبارسلايدر

السوداني: المشاريع السابقة كانت لصرف الأموال وشابها الفساد

الإبــاء / متابعــة

أكد رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، خلال زيارته الى امانة بغداد ان المشاريع كانت لصرف الأموال وشابها الكثير من الفساد.

وقال المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الوزراء، في بيان تلقته “الإباء”، إن “رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، أجرى زيارة تفقدية إلى مبنى أمانة بغداد، وترأس اجتماعا حضره المديرون العامون في الامانة، والدوائر البلدية في بغداد”، لافتا الى أن السوداني “استمع الى عرض مفصل عن عمل أمانة بغداد وأهم المشاكل التي تعترض عمل الدوائر البلدية، والتحديات التي تقف عائقاً امام تقديم الخدمات المطلوبة للمواطنين”.

وأكد السوداني خلال الاجتماع، بحسب البيان، أن “المواطن يشكو ضعف الجانب الخدمي، وهو بحاجة الى خدمات اساسية كأعمال النظافة، وإكساء الطرق والشوارع، وهو ينتظر الكثير من الحكومة”.

وأشار السوداني إلى “حجم التجاوزات داخل المناطق والاحياء السكنية والاسواق، التي تسببت في تلكؤ المشاريع الخدمية”، مؤكداً أن “كل المشاريع السابقة كانت عبارة عن صرف للأموال وشابتها شبهات الفساد”.

وأكد أن “السمة الغالبة للوضع في العاصمة بغداد هي الزحامات المرورية، وهي بحاجة الى آليات حقيقية لمعالجتها او التخفيف من حدتها”، مشيرا الى أن “التصميم الأساسي لمدينة بغداد مضى عليه أكثر من 50 سنة”.

ووجه السوداني باستقبال أية افكار جديدة تسهم في تحسين الخدمات”، مؤكدا أن “المنهاج الوزاري وضع توفير الخدمات في الاولوية، والتوجه لاستخدام الجهد الهندسي لجميع الآليات والإمكانات في الوزارات وبعض دوائر الدولة”.

وأكد أنه “كلف فريقا مختصا لدراسة المشاريع المتوقفة لتحديد المشاكل والمعوقات وإيجاد الحلول لها، وبين أن ‏التأسيس للمشاريع الجديدة هو قيد الدراسة، وحسب التخصصات ووفقا للمنهاج الوزاري”.

H

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى