أخبارتكنلوجيا و صحة

تطوير عقار يميز الخلايا السرطانية كعلامة تقول لجهاز المناعة: “التهمني”!

الإبـــاء/متابعة

طور العلماء عقارا يتغلب على بعض الحواجز التي تضعها الخلايا السرطانية للتهرب من جهاز المناعة البشري، بمساعدة الأخير على تمييز الخلايا المصابة لتدميرها.

ويعمل العقار الجديد، الذي طوره فريق من العلماء من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو (UCSF)، على سحب نسخة متحولة من بروتين “كيراس” (KRAS) إلى سطح الخلايا السرطانية، حيث يعمل مركب عقار “كيراس” كعلامة قائلة: “التهمني”.

وبعد ذلك، يمكن للعلاج المناعي أن يقنع الجهاز المناعي بالقضاء الفعال على جميع الخلايا التي تحمل هذه العلامة.

وقال الكيميائي في جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، الدكتور كيفان شوكات، والباحث في معهد هوارد هيوز الطبي: “إن الجهاز المناعي لديه بالفعل القدرة على التعرف على جين كيراس المتحور، لكنه عادة لا يجده بشكل جيد وعندما نضع هذه العلامة على البروتين، يصبح الأمر أسهل بكثير لجهاز المناعة”.

ويمكن العثور على الطفرات في جين “كيراس” في ما يصل إلى 25% من جميع الأورام لدى البشر ما يجعلها واحدة من الطفرات الجينية الأكثر شيوعا في السرطان.

وتكمن المشكلة في أن بروتين “كيراس” كان تقليديا صعب المعالجة لأسباب عدة، بما في ذلك، على سبيل المثال، سطحه – فهو “أملس” للغاية بالنسبة لجزيئات الدواء للتشبث به.

وفي الدراسة الجديدة، كان العلماء يبحثون عن طريقة لاستهداف السمات الأخرى غير الملائمة لبروتين “كيراس”، حيث أنه عند تحوره، يبدو وكأنه نسخة صحية ويعمل داخل الخلايا بدلا من السطح، ما يجعل من الصعب على الجهاز المناعي التعرف على الطفرات.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى