أخباردولي و عربيسلايدر

العسكرية اليمنية: لا يمكن التقدم عسكرياً إلا بعد تحقيق شروطنا

الإبـــاء/متابعة

أكدت اللجنة العسكرية التابعة لحكومة صنعاء في مفاوضات عَمّان، أنّ “الطرف الآخر امتنع عن الحضور في لقاءات الأردن”، مؤكداً أنّه “يواصل خروقاته المتزايدة للهدنة الأممية المعلنة”.

وندد رئيس اللجنة العسكرية في حكومة صنعاء عبد الله الرُّزامي، خلال تصريح صحفي ، بصمت الأمم المتحدة “إزاء كل هذه العراقيل من قبل الطرف الآخر”، مشدداً على أنّه “لا يمكن التقدم بالجانب العسكري إلا بعد صرف المرتبات وإدخال السفن وتوسيع الرحلات الجوية”.

واعتبر الرُّزامي أنّ “من أهم نجاح أعمال اللجنة العسكرية هو التوصل إلى آلية واضحة وموثوقة تضمن صرف المرتبات وفتح المطار بشكل عام، ومن دون قيود، باعتبار ذلك حقّ لأبناء الشعب اليمني”، مطالباً بضرورة فتح “الموانئ أمام سفن المشتقّات النفطية والتجارية والتوقف عن التضييق والقرصنة باعتبار ذلك يجافي كل القوانين الدولية”.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى