أخباردولي و عربي

تراشق الاتهامات بين باشاغا والدبيبة بشأن ضحايا اشتباكات طرابلس

الإبـــاء/متابعة

حمّل رئيس الحكومة الليبية المكلفة من البرلمان، فتحي باشاغا، رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية، عبد الحميد الدبيبة، مسؤولية الاشتباكات التي وقعت مؤخراً بطرابلس وأسفر عنها مقتل 32 شخصاً.

واستمرت الاشتباكات في طرابلس الليبية، منذ يوم الجمعة، بين قوات موالية لحكومة باشاغا التي نالت ثقة البرلمان في آذار/مارس الماضي، وأخرى موالية لحكومة الدبيبة المنبثقة عن اتفاقات سياسية رعتها الأمم المتحدة.

وقال بيان صادر عن مكتب باشاغا، اليوم، “نؤكد بأن المدعو عبد الحميد الدبيبة… ومن معه من عصابات مسلحة مسؤولون عن الدماء التي سفكت والأموال التي نُهبت ومسؤولون عما سيحدث”، متهماً حكومة الدبيبة بأنّها “تتشبث بالسلطة ولا تقبل بإرادة الليبيين ومبدأ التداول السلمي للسلطة”.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى