تقارير

لبنان.. الغاز مقابل الترسيم على حساب السيادة وعجلة تشكيل الحكومة والازمات المعيشية واضراب القضاء

الإباء / متابعة

عادت عجلة تأليف الحكومة العتيدة إلى الدوران على خلفية المآزق التي سيدخل اليها لبنان في حال استمر الملف الحكومي عالقاً في عنق الزجاجة. موسم المدارس على الأبواب وكذلك الشتاء، الترسيم غير المعلوم النتائج بانتظار مماطلة الصهيوني عاموس هوكشتاين، وجزرة الغاز المصري مجدداً كل هذه الملفات ترجح كفة تشكيل حكومة جديدة.

في هذا السياق كتبت صحيفة اللواء تقول:
ومن هذه الزاوية، وبالتوازي مع اعادة تنشيط المساعي الدولية والاقليمية التفاهم عى رئيس جديد للجمهورية، يزور الرئيس المكلف نجيب ميقاتي قصر بعبدا، ويلتقي الرئيس ميشال عون للبحث في الملف الحكومي، من زاوية التشكيلة التي قدمها الى رئيس الجمهورية في 29 حزيران وعددها 24 وزيراً، والتعديلات المطلوبة عليها، او لصرف النظر عن اي تغيير، فضلاً عن البحث بإمكانية تأليف حكومة من 30 وزيراً، اضافة 6 وزراء دولة على الحكومة الحالية، لجهة العدد.
ونقل امس زوار بعبدا رغبة رئيس الجمهورية في تشكيل حكومة جديدة بالاتفاق مع رئيس الحكومة المكلف وفقاً لقواعد الدستور والشراكة الوطنية، واعطاء الفرصة للبحث للوصول الى تفاهم عملي.
ولفتت مصادر سياسية مطلعة لـ”اللواء” إلى أن اللقاء الصباحي بين رئيس الجمهورية والرئيس المكلف سيستكمل النقاش بالملف الحكومي دون أن يعني ان الحسم اقترب ولاحظت أن النقاط التفصيلية في ما خص التشكيلة وتوزيعها من خلال تبديل وزيرين والاتفاق على تسميتهما هي ما تزال محور الأخذ والرد.
وأكدت أن الرئيسين عون وميقاتي سيعمدان إلى جوجلة التشكيلة دون معرفة ما إذا كان تم تقليص نقاط التباين لجهة موافقة رئيس الجمهورية على تبديل وزير الاقتصاد ووزير الطاقة.
بالمقابل، رفض النائب السابق وليد جنبلاط تسمية اي مرشح درزي كبديل لوزير المهجرين عصام شرف الدين.
وأشارت مصادر سياسية الى ان الرئيس ميقاتي يزور بعبدا اليوم، وامامه صيغتان لتشكيل الحكومة العتيدة، اولها صيغة الحكومة المشابهة لحكومة تصريف الأعمال الحالية، والتي سلمها لرئيس الجمهورية وفيها اقتراح لتعديل اسمين فيها، وهما وزير الاقتصاد امين سلام ووزير المهجرين شرف الدين، بعدما صرف النظر عن استبدال وزير الطاقة وليد فياض، استجابة لطلب رئيس الجمهورية، بايحاء من صهره رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل، وثانيها، صيغة توسعة التشكيلة بضم ست وزراء دولة من السياسيين اليها بطلب من رئيس الجمهورية.
وقالت المصادر ان الصيغة الاولى متوقفة عند من يسمي الوزيرين البديلين، فيما الصيغة الثانية، لا تلقى قبولا من ميقاتي، ولا من رئيس المجلس النيابي نبيه بري وقوى اخرى، لانها تضم في ثناياها حصول باسيل على الثلث المعطل، ما يؤشر ضمنا الى استبعاد الخروج بنتائج إيجابية، تؤدي إلى حلحلة عقد المطالب والشروط التعجيزية الموضوعة من قبله امام التشكيل.
وما يعزز الاجواء التشاؤمية، برغم الوساطات والزيارات التي قام بها اكثر من موفد للرئيس المكلف في الليالي الاخيرة بعيدا من الاضواء، وبينهم ممثل لحزب الله، بهدف تضييق شقة الخلافات، الحملات التي تشنها بعبدا ضد الرئيس المكلف، وآخرها الترويج لبدعة امكانية قيام رئيس الجمهورية بسحب التكليف من رئيس الحكومة المكلف، في حال استمر بمواقفه المتشددة من التشكيل، عبر سيناريو هزلي سخيف، منافٍ لاي نص دستوري، ويعبر عن هشاشة بموقف الرئاسة الاولى، ومحاولة مكشوفة لممارسة الضغوط على ميقاتي لحمله على الانصياع لمطالب رئيس التيار الوطني الحر عشية زيارته الى بعبدا.
واستبعدت المصادر حدوث خرق ايجابي من خلال ما يروج له البعض باعتماد اعادة تعويم الحكومة المستقيلة، في حال بقيت المواقف على حالها من الصيغتين المطروحتين، وفشل محاولات الأتفاق على اي منها، باعتبار ان اعادة التعويم تتطلب مثول الحكومة امام المجلس النيابي لنيل الثقة، لانه لا يمكن اعتبارها حكومة مكتملة الاوصاف من دون حصولها على ثقة المجلس النيابي، في حين ان الوقت يمضي بسرعة، وبات معه اللجوء إلى هذا الخيار، دونه محاذير ومصاعب عديدة، داخل المجلس وخارجه، وبالتالي من الصعب جدا اعتماده والسير فيه حتى النهاية.
ويكتسب الإجتماع في بعبدا اليوم صفة الأهمية الاستثنائية، كونه سيحدّد مسار الأمور سواء نحو التأليف أو تعذر التأليف وبالتالي الاستمرار في حالة المراوحة والخلاف، وصولاً الى موعد الانتخابات الرئاسية وحيث يُخشى ايضاً من تأخر أو تعذر الانتخاب فتدخل البلاد في حالة فراغ رئاسي وسجال دستوري وسياسي حول صلاحيات تولي حكومة تصريف الاعمال مهام وصلاحيات رئاسة الجمهورية!
وحول الكلام الكثير المُثار عن خيارات الرئيس عون او ميقاتي في حال تعذر تشكيل الحكومة وذهبنا للفراغ؟ قالت المصادر:لا شيء واضحاً في الأفق.
وشهد قصر بعبدا امس، لقاءات سياسية وديبلوماسية، في وقت تابع فيه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مع زواره الاتصالات الجارية لتشكيل الحكومة الجديدة وملف ترسيم الحدود البحرية الجنوبية. فاستقبل عضو “تكتل لبنان القوي” النائب محمد يحيى الذي قال بعد اللقاء: ان البحث “تركز على الوضع الحكومي والاتصالات الجارية في هذا الصدد بين رئيس الجمهورية والرئيس المكلف نجيب ميقاتي وضرورة انجاز هذا الاستحقاق لما فيه مصلحة البلاد واهلها. وفي هذا السياق، شددت على اهمية تمثيل منطقة عكار في الحكومة العتيدة ولمست لدى الرئيس كل اهتمام بعكار واهلها وضرورة الاهتمام بهم وبحاجاتهم التي تطرقنا اليها خلال اللقاء. ونأمل ان تكون عملية تشكيل الحكومة سهلة وتأخذ في الاعتبار رغبة العكاريين في ان يتمثلوا بالحكومة.

واشنطن: الغاز المصري مقابل الترسيم!
على صعيد ترسيم الحدود البحرية، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس إن الوسيط الأميركي في مفاوضات الترسيم عاموس هوكشتاين على اتصال مع الأطراف في لبنان وإسرائيل، وإن حل النزاع على الحدود البحرية ممكن.
ولم يعلن برايس متى سيتوجه هوكشتاين إلى لبنان. وقال في مؤتمر صحفي “ليس لدينا أي سفر ليعلنه عاموس هوكشتاين في ذلك الوقت”.
وأضاف: أن الولايات المتحدة ما زالت ملتزمة بتسهيل المفاوضات بين لبنان وإسرائيل، وأن التقدم نحو حل لا يمكن إلا من خلال المفاوضات.
وقال برايس: نرحب بالروح التشاورية والصريحة للأطراف للتوصل إلى قرار نهائي، والذي نعتقد أنه يمكن أن يؤدي إلى مزيد من الاستقرار والأمن والازدهار للبنان وإسرائيل وكذلك للمنطقة.
وربط برايس الاتفاق بين لبنان ومصر وسوريا لإستجرار الغاز من مصر الى لبنان، بما وصفه “القضية البحرية”. وقال: نحن نتحدث عن ترسيم الحدود البحرية في هذا الصدد.
بالمقابل، قالت وسائل إعلام إسرائيلية، مساء أمس إنه “اقتربنا كثيراً من اتفاق مع لبنان، بعد قبول إسرائيل بحقل قانا كاملاً للبنان، مقابل حقل كاريش كاملاً”.
وأفادت “​القناة 13​” الإسرائيلية، بأن “مسؤولين كبار في المؤسسة الأمنية الإسرائيلية أبلغوا الوسيط الأميركي لملف ​ترسيم الحدود​ عاموس ​​هوكشتاين​، أنه من المقدر أن يتم إستخراج الغاز من حقل “كاريش” في نهاية شهر ​أيلول​، بغض النظر عن أية نتائج”.

معالجات معيشية وتربوية ورفض دولرة الاقساط
يترأس ميقاتي إجتماعا تربويا في السراي لبحث الاستعدادات للعام الدراسي الجديد. بعد اللقاء قال وزير التربية عباس الحلبي عن فرض بعض إدارات المدارس الخاصة اقساطا بالدولار النقدي على الاهالي: قلت في أكثر من مناسبة، وأكرر بأن المدرسة التي تطلب قسطا بالدولار الأميركي تكون في حالة مخالفة للقانون رقم 515 الذي نص على العملة اللبنانية. وهناك اجتماع سيعقد (اليوم) في مكتب وزير التربية عند الحادية عشرة والنصف قبل الظهر، في حضور نقابة المعلمين وممثلين عن لجان الأهل وأيضا إتحاد المؤسسات التربوية الخاصة وبحضورنا، لبلورة كل هذه الاقتراحات والخروج بموقف موحد في كل ما يتصل بالإجراءات التي يمكن ان تتخذ بحق المدارس المخالفة. اضاف: أجرى الرئيس ميقاتي اتصالا بمدير عام وزارة المالية لملاحقة بعض القضايا لتعجيل صرف المتأخرات في التعليم العام والتعليم المهني، كما تسلم مذكرة مطالب أعدتها الروابط، وسيدرسها مع وزير التربية والجهات المانحة، كما تقرر أن يعقد اجتماع اخر في وقت قريب.

الطحين والمرقوق: انهيار قطاع
وعلى خط معيشي آخر، أعلن تجمع مخابز المرقوق والتنور والأفران الصغيرة في الجنوب، أن قطاعهم بدأ ينهار وأن “عشرات مخابز المرقوق والتنور بدأت بالإقفال نتيجة رفع الدعم عن الطحين المخصص لها وتحويله الى الدولار، ومع الارتفاع الكبير للدولار أصبح الفرق شاسعاً بين سعري ربطة الخبز العربي وربطة المرقوق والتنور والمنقوشة”.
وقال التجمع في بيان “اننا حذرنا من رفع الدعم الجزئي عن الطحين وتحويله فقط الى الخبز العربي”، معتبرا “اننا ذاهبون الى كارثة وهي وضع مئات العائلات بل الالاف من هذه العائلات بلا مورد رزق وبلا عمل نتيجة هذا القرار غير المدروس والمسؤول عن تدمير قطاع انتاجي بكامله”.

القضاء في إضراب.. وقضايا الناس آخر همه
الى ذلك، يستمر القضاة في اضرابهم وآخر ما يفكرون فيها قضايا الناس العالقة، فقد عقدت الجمعية العمومية للقضاة اجتماعا في القاعة الكبرى لمحكمة التمييز، حضرها نحو 400 قاض يتقدمهم رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي سهيل عبود، وأعضاء في مجلس القضاء وقضاة في محاكم التمييز والاستئناف والنيابات العامة والمحاكم والدوائر القضائية كافة. وافيد ان المناقشات تناولت أسباب الاعتكاف الذي دخل أسبوعه الثاني، وما يعانيه قضاة لبنان من ظروف مادية ومعنوية واجتماعية وصحية صعبة. وفي ختام المداولات تبين أن الاتصالات مع المسؤولين لم تفضِ الى أي نتيجة لتحقيق الحد الأدنى من مطالب القضاة، فقرر المجتمعون وبالاجماع الاستمرار في الاعتكاف وإبقاء اللقاءات مفتوحة لمتابعة كل التطورات.
وصدر بيان عن مجلس القضاء الاعلى قال: ان مجلس القضاء الاعلى، الذي يسهر على حسن سير القضاء وعلى كرامته واستقلاله، والضنين بحقوق القضاة وتأمينها، يتبنى مطالب القضاة جميعها وما استتبعها لناحية الاعتكاف، لحين تنفيذ ما تم التوصل اليه بهذا الشأن، كما يلفت الى ان تردي الاوضاع القضائية مرده بصورة اساسية الى عدم اقرار قانون استقلالية السلطة القضائية، الذي سيبقى موضوع متابعة حثيثة من قبل مجلس القضاء الاعلى، وهو يبقي اجتماعاته مفتوحة بهذا الصدد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى