أخباررياضةسلايدر

لجنة الانضباط تصدر جملةً من القرارات

قناة الإباء

 اجتمعت لجنةُ الانضبـاط في الاتحادِ العراقيّ لكرةِ القدم لمناقشةِ عددٍ من الاعتراضات المُقدمة من بعض الأندية.

واتخذت اللجنة عدة قرارات فيها، وكما يلي:

– اجتمعت اللجنة لمناقشةِ الاعتراض المُقدم من قبل نادي الحشد الشعبيّ ضد نادي شهداءِ الأمين ضمن دوري الأشبال لكرةِ القدم، واطلعت على الاعتراضِ أعلاه الذي بيّنَ فيه نادي الحشد إشراكَ اللاعب الذي يحملُ الرقم (21) (رسول حيدر عبد) واسمه الحقيقي ( علي ميثاق )، وعليه قامت اللجنة باستدعاءِ اللاعب المُشار إليه في الاعتراض، ولم يحضر هو أو أي ممثلٍ عن نادي شهداء الأمين، ولا يوجد عذرٌ شرعي لعدم حضورهم، وهذا ما يؤكدُ صحةَ ادعاء المعترض وعجز المعترض عليه عن إثباتِ العكس.. عليه قررت اللجنة ما يلي:
اعتبار فريق نادي شهداء الأمين للأشبال خاسراً بنتيجة (0-3) أمام فريق نادي الحشد الشعبي، وذلك لمخالفته التعليمات وضوابط نظام المسابقة، واستناداً إلى المادة الثامنة من لائحةِ الانضباط.

– وناقشت اللجنة أيضاً الاعتراضَ المقدم من قبل نادي محافظةِ بغداد ضد نادي الفتحِ لفئةِ الناشئين، واطلعت على الاعتراضِ أعلاه الذي بيّنَ فيه ممثلُ نادي محافظة بغداد اعتراضه على اللاعب الذي يحملُ الرقم (24) واسمه في الكشف (حسین عباس سید) بینما اسمه الحقيقي هو (مصطفى عباس سید)، وقامت اللجنةُ باستدعاء اللاعب المذكور مع أخيه، وتم إجراءُ التدقيق على الوثائق الرسميّة كافة لهم، وإجراء التحقيق الشفوي، ومن خلاله تبينَ للجنة عدم وجود أي تلاعبٍ أو تزويرٍ في الوثائق الرسميّة، وإن اسم اللاعب ومواليده الموجود في الكشفِ رسمي.

وعليه قررت اللجنةُ ما يلي: رد اعتراض نادي محافظة بغداد لعدمِ ثبوت أي تلاعبٍ أو تزويرٍ بالوثائق الرسميّة.
– وتباحثت اللجنة في الاعتراضِ المقدم من قبل نادي النهضة ضد نادي الحسنين ضمن دوري شبابِ الدرجة الثالثة، واطلعت على الاعتراض أعلاه الذي بيّنَ فيه نادي النهضة أن نادي الحسنين قامَ بإشراكِ لاعبين خلافاً للضوابط والتعليمات، لذا قامت اللجنة باستدعاءِ اللاعبين المُشار إليهم في الاعتراض إلى مقرّ الاتحاد، ولم يحضروا هم ولا أي ممثلٍ عن نادي الحسنين، وهذا ما يؤكدُ صحةَ ادعاء المعترض وعجز المعترض عليه عن إثباتِ العكس..
عليه قررت اللجنة ما يلي:
اعتبار فريق نادي الحسنين للشباب خاسراً بنتيجة (0-3) أمام نادي النهضة، وذلك لمخالفته التعليمات وضوابط نظام المسابقة، واستناداً لأحكام المادتين الثامنة والثانية من لائحةِ المسابقات .

– كذلك ناقشت اللجنةُ الاعتراضَ المقدم من قبل نادي الجيش الرياضي ضد نادي المصافي لفئةِ الناشئين، واطلعت على الاعتراضِ أعلاه الذي بيّنَ فيه نادي الجيش أن هناك عدداً من اللاعبين تم إشراكهم من قبل نادي المصافي مشكوكٌ في أسمائهم وأعمارهم الحقيقيّة ويطلب التحقق من ذلك، وعليه قامت اللجنة باستدعاءِ اللاعبين كافة المُشار إليهم في الاعتراضِ وإجراء التحقيق والتدقيق في الوثائق الرسميّة الخاصة بهم، ومن خلال ذلك تبينَ لللجنة أن جميع اللاعبين المعترض عليهم لا يوجد أي تلاعبٍ أو تزويرٍ في أسمائهم وأعمارهم، وهم ضمن الضوابط والتعليمات المنصوص عليها في نظام المسابقات..

وعليه قررت اللجنة ما يلي: رد اعتراض نادي الجيش لعدم ثبوتِ أي تلاعبٍ أو تزويرٍ بالوثائق الرسميّة، واعتماد نتيجة المباراة.

– وناقشت اللجنةُ الاعتراض المقدم من قبل نادي بسماية ضد نادي الحسنين ضمن دوري شبابِ الدرجة الثالثة، واطلعت على الاعتراضِ أعلاه الذي بيّنَ فيه نادي بسماية أن نادي الحسنين قامَ بإشراكِ خمسة لاعبين خارج المواليد المسموح بها، وعليه قامت اللجنة باستدعاءِ اللاعبين المُشار إليهم في الاعتراضِ ولم يحضروا إلى مقرّ الاتحاد ولا أي ممثلٍ عن نادي الحسنين، ولا يوجد أي عذرٍ شرعي لعدم حضورهم، وهذا ما يؤكدُ صحةَ ادعاء المعترض وعجز المعترض عليه عن إثباتِ العكس.

وعليه قررت اللجنة ما يلي:

 1. اعتبار فريق نادي الحسنين للشباب خاسراً بنتيجة (0-3) أمام نادي بسماية، وذلك لمخالفته التعليمات وضوابط نظام المسابقة، واستناداً لأحكام المادة الثامنة من لائحة المسابقات.

– وأيضاً ناقشت اللجنة تقريرَ حكم مباراة الكهرباء وأمانة بغداد ضمن دوري الأشبالِ الممتاز، واطلعت على التقريرِ أعلاه الذي بيّنَ فيه حكمُ المباراة أن فريق بغداد لم يقم بارتداءِ شعار الاتحاد العراقيّ لكرةِ القدم، وتم الانتظارُ أكثر من (١٥) دقيقةً ومع ذلك لم يقوموا بارتداءِ الشعار، وعليه تم إنهاءُ المباراة من قبل الحكمِ بالتشاور مع مقيمِ الحكام الذي قامَ بدور مشرفِ المباراة لعدم حضور مشرفِ المباراة.

وعليه قررت اللجنة ما يلي:  اعتبار فريق نادي أمانة بغداد للأشبال خاسراً بنتيجة ( 0-3) أمام نادي الكهرباء استناداً لأحكام المادة الثالثة / 28 من نظام المسابقات.A

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى