أخبارتكنلوجيا و صحة

أول درون بأجهزة الرؤية ليلية روسية الصنع

الإبـــاء/متابعة

أنتجت روسيا درونات أولى من طراز ” بي بي إل آ 400 تي”، وتم تزويدها بأجهزة الرؤية الليلية روسية الصنع.

وقد تسلمتها وحدات الجيش الروسي المشاركة في العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا حيث يتم استخدامها لأغراض الاستطلاع وتوجيه المدفعية. أعلن ذلك، ألكسندر بوبنوف، الناطق باسم مكتب “أسترون” للتصاميم والذي يتخصص في إنتاج المسيّرات.

يذكر أن المسيّرة من هذا النوع كشف عنها لأول مرة  في منتدى “الجيش – 2022” العسكري التقني الدولي.

وأشار بوبنوف إلى أن “أسترون” هي شركة روسية وحيدة تُنتج أجهزة الرؤية الليلية. وبدأ عملها بعد فرض العقوبات الاقتصادية على روسيا عام 2014.

وقال إن” بي بي إل آ 400 تي” يعد في واقع الأمر جهازا حراريا طائرا للرؤية الليلية يستخدم للاستطلاع ودلالة الهدف وقد تم توريد النماذج الأولى إلى القوات المسلحة الروسية لتستخدمها في العملية العسكرية الخاصة.

وحسب الأخصائي فإن شركة “أسترون” ستنتج لغاية نهاية العام الجاري 1000 درون من هذا النوع.

يذكر أن ” بي بي إل آ 400 تي” قادرة على رؤية القوة البشرية والمعدات الحربية على مسافة 400 متر. وبمقدور الدرون البقاء في الجو لمدة 45 دقيقة على ارتفاع 3000 مترا. ويبلغ وزنه عند الإقلاع 1200 غرام.

جدير بالذكر أن مسيّرة ” بي بي إل آ 400 تي” الروسية لها قنوات اتصال متخفية، خلافا لدرون Mavic صيني الصنع، ولا يمكن اعتراضها ومعرفة مكان ورودها.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى