صحافة

“ستار اند سترايب”: الجيش الأمريكي غير قادر على تجنيد قوات جديدة

الإبـــاء/متابعة

كشف تقرير لصحيفة ستار اند سترايب الامريكية ، ان الجيش الامريكي يواجه نقصا حادا في اعداد القوات نتيجة عدم رغبة اغلب الشباب بالخدمة العسكرية بالإضافة الى مشاكل كبيرة تتعلق بالبدانة وتعاطي المخدرات .

وذكر التقرير الذي ، ان ” الاتجاهات الحالية في مستوى التجنيد مقلقة للغاية في الوقت الذي يسعى فيه البنتاغون لجعل اعداد قوة الخدمة الفعلية في الجيش 1.3 مليون عسكري ، حيث لايزال هناك عجز سنوي يصل الى 60 بالمائة اقل من الهدف المطلوب “.

واضاف ان ” المشكلة الاكبر تكمن في تقلص اعداد المؤهلين للتجنيد بسبب ارتفاع معدلات بدانة الشباب وتعاطي المخدرات فيما انخفضت اعداد الامريكيين الذين تتراوح اعمارهم بين 17 الى 24 عاما المؤهلين للخدمة بدون استثناء احد الشروط الى 23 بالمائة فقط ومع خصم نسبة اولئك الذين التحقوا بالكليات تصبح النسبة المؤهلة 12 بالمائة فيما تبلغ نسبة الراغبين بالخدمة من بينهم 9 بالمائة فقط هو أدنى مستوى للمجندين منذ عام 2007 ، خلال ذروة غزو العراق”.

وتابع انه ” ولسد العجز قدم الجيش الامريكي مكافأة تبلغ 35 الف دولار للمجندين الراغبين في التدريب الاساسي خلال 45 يوما والسماح لهم باختيار المكان الذي يريدون التمركز فيه كما وسعت الخدمة أيضًا خيارات التجنيد قصيرة المدى ، مما أعطى بعض الجنود الجدد خيار الخدمة الفعلية لمدة عامين بدلاً من الأربعة المعتادة”.

واشار التقرير الى أن ” من المقترحات الأخرى تخفيف معايير اللياقة البدنية أو تسهيل حصول المجندين على إعفاءات من تعاطي المخدرات أو الحالات الطبية السابقة قد تخاطر بتقويض الاستعداد والانضباط مما يهدد بتقليل الكفاءة العامة للجيش”. k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى