أخباردولي و عربيسلايدر

مرندي: تم احراز بعض التقدم في المفاوضات النووية

الإبـــاء/متابعة

قال مستشار الفريق الإيراني المفاوض، محمد مرندي، إنّ “الخلاف في فيينا حالياً هو بين إيران والولايات المتحدة، ويتمحور حول المسائل المتبقية”، نافياً وجود “أيّ خلافات بين إيران والأوروبيين أو روسيا”.

وأضاف مرندي أنّ “كلّ طلبات إيران كانت تأتي ضمن خطة العمل المشتركة، ولم تكن خارجها”، موضحاً أنّ “مسألة حرس الثورة لم تكن شرطاً في المفاوضات، لكن الإعلام الغربي ضخّمها”.

وأكّد أنّ “الأوروبيين والأميركيين فشلوا في فرض قراراتهم على إيران بشأن الاتفاق النووي”، كاشفاً أنه “وصلت من مصادر أوروبية معلومات مفادها أنّ الأميركيين أعادوا النظر في بعض المسائل في الاتفاق”.

وقال مرندي: “لا أعرف إن كنا سنتوصل إلى اتفاق، وحظوظ التوصل إليه هي 50% والمهم، بالنسبة إلى إيران، أن تلمس التقدّم وما دام التقدم مستمرّاً فالمفاوضات مستمرّة، وما يعنينا هو التوصل إلى اتفاق منصف”.

وتابع المستشار الإيراني أن “على الولايات المتحدة اتخاذ قرارات تبدّد هواجس إيران”، مؤكداً أنّ “تاريخ الولايات المتحدة سيّئ بالنسبة إلى الاتفاق”.

وختم مرندي حديثه بأنّ “هناك تقدماً إجماليّاً، لكنّ بعض المسائل ما زال في حاجة إلى تسوية، ولا بدّ من الحذر”.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى