أخبارتقارير

السيد رئيسي يحذر أمريكا

الإباء / متابعة

أصدر الرئيس الإيراني السيد ابراهيم رئيسي تهديدا قويا ضد الولايات المتحدة و”إسرائيل”، محذرا إياهما من رد قاسٍ على أي خطأ يقومان به ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وقد أوردت وكالة اسوشييتد بريس مقتطفات من حديث السيد رئيسي في محافظة كرمنشاه حيث وضع اللوم على الولايات المتحدة وحلفائها الاقليميين في تأجيج عدم الاستقرار في المنطقة.

وقال السيد رئيسي “أي خطأ من جانب الأمريكيين وحلفائهم في المنطقة سوف يواجه برد قاسٍ ومؤلم”.

وجاء في تقرير الوكالة الأمريكية أن تصريح السيد رئيسي قد جاء فيما كان الرئيس جو بايدن يناقش المخاوف بشأن برنامج ايران النووي مع الزعماء “الاسرائيليين”، حيث أكدت “إسرائيل” التزامها بمنع ايران من حيازة السلاح النووي.

وتقول “إن احدى أهداف زيارة بايدن للمنطقة هي تعزيز التحالف الأمني لــ(إسرائيل) مع بلدان الخليج العربية، المبني على أساس الخوف المشترك من ايران”.

ونقلت قول الرئيس الإيراني “أن إسرائيل لن يكون لها على الإطلاق علاقات طبيعية في المنطقة”.

وكانت المفاوضات الخاصة بإعادة احياء الاتفاق النووي الإيراني مع القوى الكبرى قد توقفت. وقد قال السيد رئيسي الأربعاء الفائت إن ايران سوف تتمسك بموقفها الصحيح والمنطقي.

بقلم: فهد الجابر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى