صحافة

“واشنطن اكزامنر”: شهادة هاتشينون عن ترامب كافية لموته سياسياً

الإبـــاء/متابعة

وصفت صحيفة واشنطن اكزامنر المحافظة الرئيس الامريكي السابق دونالد ترامب بانه غير صالح للسلطة السياسية مرة اخرى بعد شهادة مساعدته السابقة للبيت الابيض كاسيدي هاتشينون .

وذكرت الصحيفة ، ان ” شهادة هاتشينون يجب أن تدق ناقوس الموت لمهنة الرئيس السابق دونالد ترامب السياسية فلم تبالغ في تقدير الأشياء ، ولم يبدو أنها تسعى إلى الاهتمام ، وكانت دقيقة جدًا بشأن كيف ولماذا وحول أي شهادة كانت مباشرة وأيها كانت مستعملة ولكن يمكن إثباتها “.

واضاف التقرير أن ” هاتشينون اوضحت في شهادتها امام الكونغرس ان شخصيات معينة في البيت الأبيض في عهد ترامب تعرف على الأرجح أن العنف سيحدث في مبنى الكابيتول في السادس من كانون الثاني وكيف كان ترامب غير مهتم بل وداعمًا للمشاغبين الذين كانوا يهتفون لشنق نائب الرئيس مايك بنس في ذلك الوقت”.

وبينت هاتشيون أن ” ترامب أصر مرارًا وتكرارًا على أنه يجب أن ينضم هو نفسه إلى مؤيديه في مبنى الكابيتول حتى بعد إبلاغ الحشد باحتوائه على عناصر مسلحة وأنه يخرق المحيط ضد قوة شرطة الكابيتول الأمريكية التي تعاني من نقص في العدد”.

واوضح التقرير ان ” شهادة هاتشينسون اكدت الصورة اللعينة لترامب على أنه غير مستقر وغير مرتبط وغير مكترث تمامًا بواجبه لإحداث انتقال سلمي للسلطة الرئاسية. وبالنظر إلى شهادتها بأكملها ، ليس من المستغرب أن قالت هاتشينسون إنها سمعت مناقشات جادة لأعضاء مجلس الوزراء الذين استندوا إلى التعديل الخامس والعشرين الذي كان من شأنه أن يطرد ترامب مؤقتًا على الأقل من منصبه”.

وشدد التقرير على ان ” ترامب يمثل  وصمة عار،فالجمهوريون لديهم خيارات أفضل بكثير لقيادة الحزب في عام 2024، لذا لا ينبغي لأحد أن يفكر بخلاف ذلك ، ناهيك عن دعمه مرة أخرى”.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى