أخبارصحافة

واشنطن بوست: أميركا التي تعمل على كبح أسعار الوقود ستضر بالإتحاد الأوروبي

الإباء/متابعة

أشار مقال في صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية، إلى أن “​الولايات المتحدة​ التي تعمل على كبح ارتفاع أسعار الوقود يمكن أن تضر ب​الاتحاد الأوروبي​ وتساعد ​روسيا​، وذلك بعد فرض الاتحاد حظرا شبه كامل على شراء النفط الروسي”.

ووفقا لهذه الصحيفة، فإن “إدارة الرئيس الأميركي ​جو بايدن​، قلقة من الارتفاع الحاد في أسعار ​البنزين​ وكإحدى الإجراءات الممكنة لخفض أسعار الوقود في الولايات المتحدة تنظر الإدارة في مسألة حظر أو تقييد تصدير النفط”، معتبرًا أن “خطوة كهذه ستقلل من معروض النفط في الأسواق العالمية وستضع الاتحاد الأوروبي في موقف صعب للغاية، وذلك بعد أن فرض في وقت سابق حظرا شبه كامل على شراء النفط الروسي”.

وأشار كاتب جوش روجين في هذا المقال إلى أن خطوة مثل هذه ستصب في مصلحة روسيا، وقال: “إذا قطعت الولايات المتحدة الإمدادات سيرتفع سعر النفط الخام وستكون هذه نعمة مالية لروسيا”.

وأوضح أن “فرض حظر على صادرات النفط الأميركية سيكون خيانة للحلفاء الأوروبيين”.

F

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى