أخباردولي و عربيسلايدر

الجزائر تطالب بإدراج القضية الفلسطينية في صلب المشاريع الدولية

الإبـــاء/متابعة

استقبل وزير الشؤون الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، وزير التنمية الاجتماعية الفلسطيني وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أحمد مجدلاني، وعقدا لقاءً عرضا فيه العلاقات الثنائية بين البلدين، والتطورات في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وجدّد الوزير لعمامرة تمسّك الجزائر بمبادئ الشرعية الدولية، ورفضها لمنطق ازدواجية المعايير في التعامل مع الأزمات التي تمسّ السلم والأمن في العالم.

وأكد لعمامرة ضرورة إدراج القضية الفلسطينية في صلب أولويات المجموعة الدولية لإعادة بعث مسار السلام، بغية تحقيق حل عادل ودائم وفقاً لقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة ومبادرة السلام العربية.

من جهته، أثنى مجدلاني خلال اللقاء على جهود الجزائر المتواصلة من أجل تعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية، مؤكداً “انخراط الأطراف الفلسطينيين المعنيين في هذه المساعي لتحقيق الأهداف السامية المرجوّة منها”.

واتفق الطرفان على مواصلة التشاور والتنسيق في سياق الإعداد للاستحقاقات المقبلة الثنائية والمتعددة الأطراف.

وانتقدت الجزائر بشدة ما وصفته “بالتقاعس والتخاذل” من بعض المنظمات والهيآت العربية والإسلامية تجاه الاعتداءات التي يتعرّض لها الشعب الفلسطيني، وخصوصاً الهجمات على المسجد الأقصى.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى