أخبارتكنلوجيا و صحة

تحديث منظومة “تور” الروسية للدفاع الجوي

الإبـــاء/متابعة

سيزداد عدد الصواريخ في منظومة “تور” المطورة للدفاع الجوي من 8 صواريخ إلى 16 صاروخا. وستكون المنظومة قابلة لنقلها جوا بواسطة طائرة أو مروحية.

أعلن ذلك مساعد مدير عام مصنع “كوبول” المصنّع لمنظومات “تور” في مدينة إيجفسك الروسية، فياتشيسلاف كارتاشوف في مقابلة مع قناة “زفيزدا” التلفزيونية العسكرية الروسية.

وقال:” قد بدأ العمل على تصنيع نموذج جديد من المنظومة أخذا في الاعتبار حلولا هندسية تمت تجربتها في منطقة القطب الشمالي. وسيستخدم النموذج الجديد الصواريخ التي سيزداد عددها ضعفا، مقارنة بنماذج سابقة. أما تخفيف وزن المنظومة فسمح لنا بجعلها محمولة جوا”.

يذكر أن منظومة “تور” للصواريخ قصيرة المدى  تخصص للدفاع الجوي على مستوى الفرقة، والغاية منها غالبا ما تنحصر في حماية أرتال المعدات الحربية السائرة في الطرق من الطائرات والمروحيات والمسيرات والصواريخ المجنحة. ويمكن أن تسقط  كل منصة أهدافها بشكل مستقل أو تعمل ضمن كتيبة الصواريخ حيث تتلقى دلالة الأهداف من مصادر خارجية.

وقد توضع الصواريخ على منصة مجنزرة أو مدولبة وبمقدورها إصابة 4 أهداف في وقت واحد.

ويشار أن أحد نماذج المنظومة قد خضع العام الماضي لاختبارات كنموذج بحري تحملها السفينة الحربية.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى