أخبارتكنلوجيا و صحة

المروحيات الروسية تستخدم صواريخ “جو- أرض” جديدة فائقة الدقة

الإبـــاء/متابعة

بدأت روسيا تستخدم في العملية العسكرية الخاصة بأوكرانيا صواريخ جديدة، وهي صواريخ “جو-أرض” فائقة الدقة من طراز “305”.

أفادت بذلك وكالة “نوفوستي” الروسية، نقلا عن مصدر مطلع.

وقال المصدر إن مروحيات “مي – 28 إن إم” (صياد الليل) المطورة هي التي تستخدم تلك الصواريخ ضد أهداف هامة للقوات الأوكرانية، وبينها مستودعات الذخائر والمحروقات.

وأشار إلى أن الصواريخ الجديدة لها دقة عالية لا تزيد عن مترين.

وهناك أنظمة مختلفة للتصويب، ومن ضمنها نظام التصويب الذي يسمى بـ”ترمي وتنسى” حيث يتم التقاط الهدف عندما لم يطلق الصاروخ بعد من متن المروحية، ويحلق الصاروخ بعد إطلاقه بشكل مستقل ويعتمد إحداثيات هدف يقع خارج مجال رؤيته ولا يتلقى إية إشارات خارجية.

وعند اقترابه من الهدف يتم تشغيل رأسه البصري الإلكتروني الموجه ذاتيا الذي يرسل صورة إلى شاشة مشغله في قمرة قيادة المروحية ويقرر مشغل الصاروخ هدفا يراد تدميره.

ويبلغ مدى عمل صاروخ “305” نحو 14.5 كلم، وزنه عند الإقلاع 105 كلغ، ووزن الرأس القتالية شديدة الانفجار 25 كلغ.

ويخصص الصاروخ لتدمير هدف منفرد ومجموعات من الأهداف ليلا ونهارا، وقد يستخدم ضد الأهداف الثابتة أو المتحركة.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى