سياسيأخبارسلايدر

كتائب حزب الله: الاعتداء على سيادة العراق إهانة للشعب

قناة الإباء / متابعة

بسم الله الرحمن الرحيم 

فَمَنِ اعْتَدَىٰ عَلَيْكُمْ فَاعْتَدُوا عَلَيْهِ بِمِثْلِ مَا اعْتَدَىٰ عَلَيْكُمْ ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ
صدق الله العلي العظيم 

إن العدوان التركي المتواصل على العراق لا يعد خرقا للسيادة فحسب بل هو إهانة للشعب العراقي، ولمن يدعي أنه يمثل الحكومة التي لا تتقن سوى الصمت تجاه الاعتداءات بحق شعبنا الأبي.

إن تواطؤ هذه الحكومة وبعض القوى السياسية، وخضوعها، هو ما جرأ المتغطرس التركي أن يحتل أرضنا، ويرتكب الجرائم البشعة بحق الابرياء، ويتمادى بحرمان العراق من حصته المائية في نهري دجلة والفرات، دون مراعاة لمبادئ حسن الجوار واحترام السيادة.

إننا ندرك أن تركيا لا يمكن أن ترعوي إلا بوضع معادلات ردع أمنية، واقتصادية، وتجارية، تقوض مصالحها في العراق، حتى تعيد النظر في سياستها العدوانية، فالشعب ومقاومته العراقية على أتم الاستعداد للتصدي لهذا العدوان، وتطهير أرضنا من دنس الاحتلال التركي، الذي عليه أن يتعلم الدرس من الاحتلال الأمريكي البغيض، وكيف أذاقته المقاومة الإسلامية مر الهزيمة وذل الانسحاب.

s

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى