أخبارمحلي

الأنواء الجوية: الغبار سيكون خفيفاً ولن يؤثر على الملاحة

الإباء / متابعة

رجّحت الهيأة العامة للأنواء الجوية والرصد الزلزالي، ضعف العواصف الترابية بعد انتهاء الفصل الربيعي المصحوب بالتقلبات وحركة المنخفضات والمرتفعات الجوية.

وقال مدير إعلام الهيأة عامر الجابري، إنه “لا يمكن التنبؤ بالعواصف الترابية الى فترة زمنية طويلة، وحتى لو تنبأنا بها قبل خمسة أيام أو أسبوع، فغالباً لا نعطي التقارير النهائية الا خلال ثمانٍ وأربعين ساعة بعد دقة المعلومة عن تفاصيل العاصفة الترابية، بتقرير صادر من قسم التنبؤ الجوي”.

وأضاف الجابري، “نتوقع أن حرارة الصيف الحالي، مقاربة لما سجل من درجات للأعوام السابقة لاسيما العام الماضي، وضمن المعدلات الطبيعية”، مشيراً إلى “التصحر وقلة المياه وقلة الامطار فضلاً عن التغيرات المناخية التي شهدتها جميع دول العالم نتيجة الاحتباسات الحرارية”.

وتابع أن “درجات الحرارة في تذبذب حالياً بين الارتفاع والانخفاض، والعواصف الترابية ضعفت في هذه المدة بعد انتهاء الفصل الربيعي المصحوب بالتقلبات وحركة المنخفضات والمرتفعات الجوية”.

وذكر الجابري أن “العواصف الترابية التي ضربت البلاد خلال العام الحالي نحو عشر عواصف ترابية”، مبيناً أنه “مع تصاعد الغبار المتوقع في الأيام المقبلة، سيبقى الطقس صحوا، فالغبار خفيف ولن يؤثر على البلاد أو توقف حركة الملاحة الجوية او البحرية”.

ونوّه بأن “سرعة الرياح عندما تكون بين ثلاثين إلى أربعين كيلو متراً، تسبب تصاعد غبار بسيط في بعض الأماكن، وليس في منطقة واحدة”.

H

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى