أخباردولي و عربيسلايدر

موسكو: الهجوم الاستفزازي على دمشق غير مقبول

الإباء/متابعة

أكدت وزارة الخارجية الروسية، امس الجمعة، أنّ “موسكو تدين بشدة الضربة الجوية الإسرائيلية لمطار دمشق الدولي”.  

وقالت المتحدثة باسم “الخارجية”، ماريا زاخاروفا: “مضطرون للتأكيد أنّ استمرار القصف الإسرائيلي لأراضي الجمهورية العربية السورية، في انتهاك للمعايير الأساسية للقانون الدولي، أمر غير مقبول إطلاقاً”.

وأضافت زاخاروفا: “ندين بشدّة الهجوم الاستفزازي الإسرائيلي على البنية التحتية المدنية السورية الحيوية”.

وفي وقت سابق من فجر اليوم، أفاد مصدر عسكري سوري بأنّ “العدو الصهيوني نفّذ عدواناً جوّياً برشقات من الصواريخ من اتجاه الجولان السوري المحتل، مستهدفاً بعض النقاط جنوبي مدينة دمشق”، مؤكداً أنّ “وسائط الدفاع الجوي السوري تصدّت لصواريخ العدوان، وأسقطت معظمها”.

وفي 14 أيار/مايو، أكدت وزارة الدفاع الروسية  أنّ الدفاعات الجوية السورية أسقطت 16 صاروخاً من أصل 22 أطلقتها مقاتلات “أف – 16” إسرائيلية على مواقع لمركز البحوث العلمية السورية في مصياف وبانياس.

وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أعلن، في شباط/فبراير الماضي، أنَّ “روسيا تدين الضربات الإسرائيلية للأراضي السورية”، موضحاً أنَّها “قد تؤدي إلى تصعيدٍ حادٍّ في المنطقة”.

وفي مؤتمرٍ صحافيٍّ مع نظيره السوري فيصل المقداد، قال لافروف إنَّه “من أجل أن تكون الدولة السورية قادرةً على صدِّ التهديد الإرهابي بصورة أكثرَ فعاليةً، من المهم ليس فقط المساعدة على بناء قدرات المؤسسات ذات الصلة، لكن أيضاً وقف الضربات الإسرائيلية المستمرة ضد أهدافٍ في الأراضي السورية.

F

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى