تقارير

استمرار مسلسل الهجمات الدموية في اميركا

الإباء / متابعة

لا يمر اسبوع في الولايات المتحدة الا وان يشهد سقوط قتلى واصابات نتيجة عمليات اطلاق نار جماعية، في بلد يشهد ارتفاعا للعنف لدوافع عنصرية وكراهية.

وفي اخر احداث عنف، قتل تسعة اشخاص وأصيب أكثر من عشرين آخرين في حوادث إطلاق نار بثلاث مدن أمريكية ليل السبت وصباح الأحد.

ففي فيلادلفيا، قالت الشرطة إن مواجهة تصاعدت بين رجلين لتتحول إلى معركة بالأسلحة النارية أُطلق خلالها الرصاص على حانة ومطعم مزدحمين، مما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة 12 آخرين.

وفي الواقعة الثانية، ذكرت الشرطة أن إطلاق نار اندلع بعد منتصف ليل السبت بالقرب من حانة في تشاتانوجا بولاية تنيسي مما أوقع ثلاثة قتلى و14مصابا.

أما الواقعة الثالثة، فقد قالت الشرطة في ساجيناو بولاية ميشيجان أن حادث إطلاق نار آخر وقع في الساعات الأولى من صباح الأحد أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة اثنين آخرين

ووقعت هذه الحوادث في اعقاب ثلاثة احداث اخرى هزت الولايات المتحدة بدوافع عنصرية أسقط 11 قتلى في محل بقالة في بوفالو بنيويورك، فيما أودى آخر بحياة 21 في مدرسة ابتدائية في يوفالدي بتكساس، كما لقي أربعة حتفهم في مركز طبي في تلسا بولاية أوكلاهوما.

كما تأتي هذه الحوادث في وقت يجد فيه أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي أنفسهم تحت الضغط لإقرار تشريعات واجراءات اصلاحية تساعد في وضع حد لهذه المجازر، الامر الذي يرفضه الجمهوريون بشكل روتيني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى