أخباردولي و عربيسلايدر

الخارجية الايرانية: الاتفاق في “فيينا” في متناول اليد

الإبـــاء/متابعة

حمّل وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، اليوم الإثنين، متبنّي القرار المعادي لإيران في مجلس الحكام في الوكالة الدولية للطاقة الذرية “المسؤولية عن كل تداعيات تهديداتهم”، مؤكداً أنّ الاتفاق في فيينا “في متناول اليد لو تحلّت أميركا والدول الأوروبية الثلاث بالواقعية”.

وكتب أمير عبد اللهيان في تغريدة في “تويتر” أنّه تشاور مع مسؤول الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل حول رفع الحظر وكيفية مواصلة المفاوضات.

وأضاف: “لو انتهج متبنّو مشروع القرار المعادي لإيران في مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية أسلوب التهديد، فإنّهم سيكونون مسؤولين عن كل تداعيات ذلك”، قائلاً إنّ بلاده ترحّب بالاتفاق الجيد والقوي والمستدام.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى