أخباردولي و عربي

الانتربول يحذر من انتشار الأسلحة الموردة إلى كييف حول العالم

الإباء/متابعة

حذر الأمين العام لمنظمة الشرطة الدولية (الانتربول) يورجن ستوك، من خطورة وقوع الأسلحة الموردة من دول الغرب إلى كييف، في أيدي عناصر إجرامية في أوروبا.

ووفق ما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية، امس الأربعاء، حذر الأمين العام، في حديثه من رابطة الصحافة الأنجلو أمريكية في باريس، من أن “وجود عدد كبير من الأسلحة في هذا الصراع سيترتب عليه انتشارها غير المشروع في مرحلة ما بعد الصراع”.

ووفقا له، فإن “المجرمين يتطلعون بالفعل” إلى هذه الترسانة. مشيرا إلى ان المنطقة المحتملة لانتشار الأسلحة غير المشروعة ستكون أراضي الاتحاد الأوروبي. وأوضح ستوك أن “هذا يرجع إلى حقيقة أن أسعار السوق السوداء مرتفعة بشكل خاص في أوروبا، ولا سيما في الدول الاسكندنافية”.

وأضاف ستوك: “حتى الأسلحة الثقيلة ستتوفر”. ولفت إلى أن المجرمين يعملون على مستوى دولي “لذلك سيتم توزيع هذه الأسلحة على مختلف القارات”.

وأعلنت الحكومة الأمريكية يوم الأربعاء، أنها ستقدم لأوكرانيا حزمة مساعدات عسكرية جديدة بقيمة 700 مليون دولار تشمل أنظمة راجمات صواريخ من طراز HIMARS وذخيرة لها.

F

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى