أخباردولي و عربيسلايدر

عائلة أبو عاقلة تقدم شكوى لدى “الجنائية الدولية”

الإبـــاء/متابعة

عقد ممثلون قانونيون وممثلون عن منظمات دولية وقناة الجزيرة مؤتمرا صحفيا في لندن، كشفوا فيه تفاصيل إحالة ملف اغتيال الصحفية الفلسطينية الشهيدة التي كانت تعمل كمراسلة لقناة الجزيرة إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وكانت أبو عاقلة قد قتلت برصاصة قناص من قوات الاحتلال أصابتها في الرأس، خلال تغطيتها اقتحاما إسرائيليا لمخيم جنين في ١١ أيار/ مايو الجاري.

وتحدث الطيب علي، المحامي في شركة بيندمانز ورئيس المركز الدولي للعدالة للفلسطينيين، خلال المؤتمر الصحفي، عن تحالف أنشئ لمحاسبة “إسرائيل” على جرائمها بحق الصحفيين الفلسطينيين.

ويتم التحالف كلا من الاتحاد الدولي للصحفيين ونقابة الصحفيين الفلسطينيين والمركز الدولي للعدالة من أجل الفلسطينيين، بالتنسيق مع محامين من مؤسستي “بيندمانز” و”دوتي ستريت” القانونيتين.

وقد قدمت هذه المؤسسات في نيسان/ أبريل الماضي، ملفا إلى الجنائية الدولية للتحقيق في استهداف صحفيين فلسطينيين.

وأوضح أنه تم تقديم ملف إلى المحكمة الجنائية الدولية للتحقيق في استهداف أربعة صحفيين فلسطينيين في قطاع غزة، جميعهم كانوا يحملون إشارات تدل على أنهم صحفيون عندما استهدفتهم قوات الاحتلال، وأضيف إليه ملف اغتيال أبو عاقلة.

وأكد أن قوات الاحتلال قتلت ٥٠ صحفيا فلسطينيا في الضفة الغربية وقطاع غزة منذ عام ٢٠٠٠، مشيرا إلى أنه تم تقديم أدلة عديدة بينها تسجيلات فيديو للمحكمة الجنائية الدولية؛ تؤكد مسؤولية الاحتلال عن مقتل أبو عاقلة.

وعرضت خلال المؤتمر الصحفي العديد من الأدلة وتسجيلات الفيديو التي تؤكد الاستهداف المتعمد لشيرين أبو عاقلة.K

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى