أخبارتكنلوجيا و صحة

روسيا تختبر كاسحة جليد فريدة من نوعها للأبحاث البحرية

الإبــــاء/متابعة

أكمل المتخصصون في أحواض بناء السفن الأميرالية الروسية بنجاح تجارب المصنع البحرية لكاسحة جليد جديدة مخصصة للأبحاث العلمية.

وتبعا للمعلومات المتوفرة فإن التجارب التي خضعت لها السفينة بدأت في 21 مايو الجاري في منطقة خليج فنلندا، وخلالها قام المختصون من التحقق من القدرات الحركية للسفينة وقدراتها على المناورة في المياه، وتحققوا من آلية عمل منظومات الاتصال ومنظومات الملاحة وتحديد المواقع فيها، كما جرى اختبار أداء محركات الديزل الأساسية فيها وأداء منظوماتها الرئيسية.

وبعد عودة السفينة من الاختبارات إلى المصنع من المفترض أن يعمل المختصون على إدخال بعض التعديلات عليها في حال لزم الأمر، وبعدها من المفترض أن تسلّم إلى العميل لتكون جزءا من أسطول السفن التي سيستخدمها المعهد الروسي لأبحاث القطبين الشمالي والجنوبي.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى