أخباردولي و عربيسلايدر

الخارجية الفرنسية: مشروع الاتفاق النووي لن يظل على الطاولة

الإبـــاء/متابعة

اعتبرت فرنسا، أمس الأربعاء، أنّ ظنّ البعض أنّ مشروع الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني سيظلّ “إلى الأبد على الطاولة” سيكون “خطأً جسيماً وخطيراً”، في تحذير يأتي فيما تراوح المفاوضات حول هذا الملف بين الدول الكبرى وإيران مكانها.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية، خلال مؤتمرٍ صحافي افتراضي، إنّ فرنسا “على غرار شركائها، لن تقبل أن تمتلك إيران قدرة نووية عسكرية”، داعيةً أطراف الاتفاق إلى “انتهاج مقاربة مسؤولة واتّخاذ القرارات اللازمة بشكل عاجل لإبرام هذا الاتفاق”.

وأضافت: “سيكون خطأً جسيماً وخطيراً اعتبار أنّ (الاتفاق) يمكن أن يبقى على الطاولة إلى الأبد، في وقت يستمر تقدّم البرنامج (النووي الإيراني) بالوتيرة السريعة نفسها، الأمر الذي يهدد بتجريد الاتفاق من ميزاته في منع الانتشار النووي”.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى