صحافة

الصحافة الفرنسية: امريكا انتجت 139 مليون بندقية خلال عقدين

الإبـــاء/متابعة

اكد تقرير لوكالة الصحافة الفرنسية ، ان صانعي الاسلحة النارية في الولايات المتحدة انتجوا اكثر من 139 مليون بندقية للسوق التجارية الداخلية طوال عقدين بينها 11.3 مليون بندقية في عام 2020 وحده مما يشير الى تفشي ظاهرة العنف المسلح في البلاد .

وذكر التقرير ، أنه ” تم استيراد 71 مليون قطعة سلاح ناري في نفس الفترة مقارنة بـ 75 مليون قطعة سلاح تم تصديرها مما يؤكد كيف أن البلاد تعوم حرفيًا في الأسلحة الشخصية التي أدت إلى تصاعد العنف المسلح والقتل والانتحار ، وفقًا لتقرير وزارة العدل”.

واظهر التقرير أنه ” و على الرغم من أن الأمريكيين قاموا بتفضيل البنادق الهجومية شبه الآلية التي شوهدت في العديد من عمليات إطلاق النار الجماعية ، فقد اشتروا بشكل جماعي المسدسات شبه الآلية الدقيقة وسهلة الاستخدام والدقيقة والتي يبلغ قطرها 9 ملم مثل تلك التي يستخدمها معظم رجال الشرطة الآن”.

واوضح أن ” السلطات تواجه زيادة في “البنادق الشبحية” غير المسجلة المصنوعة في المنزل بأجزاء يمكن شراؤها عبر الإنترنت وإنتاجها باستخدام طابعة ثلاثية الأبعاد ، ومسدسات وبنادق قصيرة الماسورة قوية وقاتلة مثل بنادق هجومية آلية تستخدم في إطلاق النار الجماعي”.

من جانبها قالت نائبة المدعي العام ليزا موناكو “لا يمكننا معالجة الارتفاع الحالي في العنف إلا إذا توفرت لدينا أفضل المعلومات المتاحة واستخدمنا أكثر الأدوات والأبحاث فعالية لتغذية جهودنا”، مضيفة أن “هذا التقرير هو خطوة مهمة في هذا الاتجاه. حيث ستواصل الوزارة جمع البيانات اللازمة لتكييف النهج عن  أهم دوافع عنف السلاح وإبعاد الرماة عن الشوارع “.

يشار الى أن ” الولايات المتحدة سجلت  19350 جريمة قتل بسلاح ناري في عام 2020 ، بزيادة تقارب 35 بالمائة عن عام 2019 ، و 24245 حالة انتحار باستخدام أسلحة نارية ، بزيادة 1.5 في المائة، فيما بلغ معدل جرائم القتل بالأسلحة النارية 6.1 لكل 100،000 نسمة في عام 2020 ، وهو أعلى معدل منذ أكثر من 25 عامًا”.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى