مقالات

الدفاع عن السيد السيستاني واجب اخلاقي

الدفاع عن السيد السيستاني واجب اخلاقي قبل كُل شيء

واستغلال الاسم والحدث لمهاجمة الاطار (وجمهوره ) امر غير مقبول بحجة ان المشهداني حليف لهم

انتقاد الاطار ومكوناته كسياسيين من حق الجميع  وقد اتاح قادة الاطار هذا الامر كون عامة الشيعة يخشون على حياتهم من انتقاد بقية الاطراف الشيعية ..

سنوات طوال والتجاوزات (لازمة سرة) بحق شخص المرجع المُفدى ومكانة المرجعية العليا من قبل بعض الشيعة قبل السنة والاكراد

واكثر من تصدى لها وتحمل ما تحمل من حرق للمقرات والجوامع ومصادرة الحقوق  والتصفية الجسدية (قبل ٢٠١١) هم كوادر وجمهور الاطار اليوم

جمهور الاطار اغلبهم من مُقلدي سماحة المرجع الى اليوم لم تصدر منهم اساءة للمرجعية الدينية والسواد الاعظم من مُلبين فتوى الدفاع المقدس يؤمنون بالاطار التنسيقي سياسياً

كما يؤمن غيرهم ببقية الحركات السياسية

بالنسبة للاخوة الى يتابعون الاحداث وصار عدهم فيسبوك بعد ٢٠١٤ يحتاجلكم سكان سريع ع الاحداث قبل هذه السنة

تجاوز المشهداني غير مقبول وماذكره من مِثال مرفوض تماماً

وعليه أن يقدم الاعتذار للمرجعية الدينية واكرر الدفاع عن مقام المرجعية ومكانة السيد المرجع واجب اخلاقي

واستغلاله لمهاجمة (جمهور) طرف سياسي امر مرفوض تماماً

ــــــــk

 

*علاء آل شنان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى