سياسيأخبارسلايدر

الصيهود: هناك تقارب بين مبادرتي الإطار والمستقلين

قناة الإباء

أكد النائب عن الإطار التنسيقي محمد الصيهود، أن مبادرة النواب المستقلين قريبة من رؤى وتوجهات الإطار التنسيقي، فيما بين أن التقارب بين التنسيقي والمستقلين سيؤدي إلى انفراج الأزمة السياسية الراهنة ويسرع من تشكيل الحكومة الجديدة.

وقال الصيهود في حديث اطلعت عليه الإباء: إن “مبادرة الإطار قريبة جدا من مبادرة النواب المستقلين وهذا التقارب في الرأي وفي وجهات النظر من شانه أن ينهي الانسداد السياسي ويعجل ويسرع من تشكيل حكومة جديدة وفق توجهات الكتل السياسية التي ترغب في المشاركة”.

وأضاف، أن “الأيام القادمة ستشهد العملية السياسية انفراجة جديدة نتيجة لهذا التقارب بين المستقلين والإطار التنسيقي والقوى الأخرى المتآلفة معه”، مبينا أن “الإطار طالب النواب المستقلين بتقديم شخصية رئيس الوزراء والتي ينطبق عليها الشروط والمواصفات المهنية والذي من شانه قيادة البلد والشعب العراقي نحو بر الأمان”.

وأوضح النائب عن الإطار الشيعي أن ” الأفكار والرؤى التي طرحها التنسيقي تخدم العملية السياسية خصوصا أن مبادرته موجهة للجميع الكتل السياسية”، لافتا الى أن”توافق الاطار والنواب المستقلين يدفع بانهاء الانسداد السياسي والمضي قدما نحو تشكيل الحكومة الجديدة”.

واكد النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد الشمري، في وقت سابق، أن الإطار التنسيقي ليس مسؤولا عن استمرار الانسداد السياسي، لافتا إلى ان الطرف الأخر وخطاب الصدر قد زاد وعقد من الأزمة الراهنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى