أخباردولي و عربيسلايدر

السيد رئيسي يحذر من تغلغل الافكار التكفيرية

الإبـــاء/متابعة

اشار رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية السيد ابراهيم رئيسي الى نمو التيارات التكفيرية بالمنطقة، محذرا من تغلغل الافكار التكفيرية والسلفية في البلاد.

وخلال استقباله لفيفا من علماء الدين السنّة في البلاد اشار السيد رئيسي الى المكانة المهمة للمواطنين وعلماء الدين السنة في تاريخ البلاد وقال: انكم ايها العلماء والمفكرون مصدر الكثير من الخدمات في بلادكم وان الشيعة والسنة يتعايشون في ايران الاسلامية الى جانب بعضهم بعضا بوئام وسلام.

وفي الاشارة الى طلب عدد من علماء السنة للاستفادة من خدمات المواطنين السنة في المناصب الادارية بالبلاد قال: ان الاستفادة من خدمات الكفوئين امر مهم وضروري وان المعيار للحكومة هو الفاعلية والكفاءة وان اي محافظة ازورها اؤكد فيها على الاستفادة من خدمات الطاقات المحلية فيها.

وفي جانب آخر من حديثه نوه رئيس الجمهورية الى نمو التيارات التكفيرية بالمنطقة وقال: ينبغي الحذر من تغلغل الافكار التكفيرية والسلفية في البلاد؛ فالتيار الشيعي البريطاني والتيار السني الاميركي كلاهما وجهان لعملة واحدة وكلاهما مناهضان لوحدة العالم الاسلامي في حين ان الوحدة بالنسبة للجمهورية الاسلامية الايرانية استراتيجية وليست امرا تكتيكيا.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى