أخبارتكنلوجيا و صحة

“الخُزامى” أقوى مدفع مجنزر في العالم

الإبــاء/متابعة

تستخدم مدافع “تيولبان” (الخُزامى ) المجنزرة الروسية عيار 240 ملم مختلف أنواع الذخائر.

وقد وصف عدد الشهر الجاري لمجلة “أرميسكي سبورنيك” العسكرية الروسية هذا المدفع بأنه أقوى مدفع هاون ذاتي الحركة في العالم. وبين الذخائر التي يستخدمها  لغم “إف – 864” بوزن 130 ملغ الذي يمكن أن  يوجّه ضربات إلى مسافة 10000 متر.

وهناك كذلك لغم 3إف 2″ النفاث بوزن 228 كلغ، ويبلغ مدى عمله بفضل المحرك الصاروخي المركب فيه 19000 متر. ويزوّد المدفع كذلك  بلغم “3 إف” الموجه ليزريا الذي يضرب أهداف العدو على مسافات 200 – 5000 متر بدقة الإصابة 80% – 90 % لهدف قطره متران أو 3 أمتار.

 وحسب المجلة  فيمكن أن يستخدم “تيولبان” ذخائر نووية بقدرة 2 كيلوطن ومدى العمل 18000 متر.

وتذكر المجلة كذلك ذخائر “سايدا” شديدة الانفجار القادرة على حرق منطقة تبلغ مساحتها 7850 مترا مربعا.

وقد خضعت مدافع “تيولبان” لعملية التطوير والتحديث، وتم إدارجها بعد ذلك على منظومة موحدة لقيادة التشكيلات التكتيكية. وقد صنعت لها ذخائر تستطيع تدمير هدف يبعد مسافة  50000 متر.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى