أخبارأمنيسلايدر

العمليات المشتركة تعلق على أحداث سنجار

الإباء / متابعة

أصدرت قيادة العمليات المشتركة، توجيهاً بالتعامل بحزم على خلفية التطورات الأمنية الأخيرة في سنجار.

وقالت خلية الإعلام الأمني في بيان تلقته “الإباء”، إن “ناحية سنوني في قضاء سنجار شهدت أحداثا أمنية ولا بد من أن يطلع الرأي العام على تفاصيل تلك الأحداث”.

وأضافت، أن “مجموعة ممّا يسمى عناصر تنظيم اليبشه قامت بقطع عدد من الطرق التي تربط ناحية سنوني وخانصور مع المجمعات والقرى المجاورة ونصب حواجز على هذه الطرق ومنعت حركة المواطنين بين هذه المناطق”.

وأشارت إلى أن “القطعات العسكرية في قيادة عمليات غرب نينوى والوحدات المتجحفلة معها شرعت بفتح الطرق الا أنها تعرضت الى رمي كثيف مع انتشار للقناصين على اسطح عدد من البنايات وزرع الطرق بالعبوات الناسفة”.

وتابعت أن “قطعاتنا تعاملت مع تلك العناصر المغرر بها وفق قواعد الاشتباك لفرض سلطة القانون والنظام وردت على مصادر هذه النيران بدقة وقامت بفتح الطرق أمام حركة المواطنين”.

ونوهت الى أن “التعاون الكبير من المواطنين ساعد القوات الأمنية والعسكرية في اعادة الامور الى وضعها الطبيعي ورفض كل التصرفات الخارجة على القانون”، مبينة أن “قيادة العمليات المشتركة أصدرت اوامرها بشكل واضح للتعامل بحزم ووفق قواعد الاشتباك ضد اي تصرف او ممارسة من شأنها زعزعة الامن والنظام هناك”.

H

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى