أخبارتكنلوجيا و صحة

تحديث صواريخ “كاليبر” البحرية المجنحة

الإبـــاء/متابعة

تعمل شركة ” ألماس – أنتاي” للدفاعات الجوية على تطوير صواريخ ” كاليبر” البحرية المجنحة التي يستخدمها الجيش الروسي بنجاح في العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا.

وقال رئيس الشركة، يان نوفيكوف، في حديث أدلى به يوم 26 أبريل الجاري لمجلة ” الدفاع الوطني” إن وزارة الدفاع الروسية لا تزال تُولي اهتماما بالغا لتطوير هذا النوع من الأسلحة فائقة الدقة، وأضاف أن شركته تعتزم تحسين مواصفات “كاليبر” الجوية التكتيكية ورفع فاعلية استخدامها القتالي.

يذكر أن صاروخ “كاليبر” المجنح تم تصميمه في مكتب “نوفاتور”، بصفته فرعا لشركة ” ألماس – أنتاي”، لذلك تولى المكتب مؤخرا تطوير الصاروخ الذي ستساعد التكنولوجيات الحديثة في جعله أقل تعرضا لتأثير الدفاعات الجوية المعادية.

جدير بالذكر أن أسرة “كاليبر” تتضمن بضعة أنواع من الصواريخ، بما فيها الصواريخ المضادة للسفن والمضادة للغواصات والمضادة للمنشآت البرية ويتم إطلاقها من منصات بحرية شبيهة كما يمكن إطلاقها من أجهزة الطوربيد لتدمر الغواصات.

وحسب وسائل الإعلام فإن مدى عمل صواريخ “كاليبر” المجنحة يبلغ 1500 كلم.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى