تقارير

ما السبب وراء فرحة قادة العالم لفوز ماكرون برئاسة فرنسا؟؟

الإباء / متابعة

توالت ردود الافعال الدولية وخاصة الأوروبية منها على فوز الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بولاية ثانية بعد أن حصد58 بالعشرة بالمئة حسب التقديرات الأولية في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية.

موجة من الارتياح تسود الاتحاد الأوروبي والدول الغربية بعد اعلان فوز الرئيس الفرنسي “ايمانويل ماكرون” بولاية ثانية، فقد اعتبر قادة الغرب هذا الفوز بانه انتصارا للاتحاد الاوروبي معربين عن سعادتهم بالتعاون مع باريس لمدة خمس سنوات أخرى هي مدة ولايته الرئاسية الثانية.

وقد رأى رئيس المجلس الأوروبي “شارل ميشال”، بانه بعد فوز ماكرون، يمكن لاوروبا التعويل على فرنسا لخمسة أعوام إضافية.

فيما ابدت رئيسة المفوضية الأوروبية “أورسولا فون دير لايين” ارتياحها إلى التمكن من مواصلة تعاون مع فرنسا ووصفته بالممتاز.

هذا فيما اعتبر المستشار الألماني “أولاف شولتس”، ان من صورت لماكرون في الانتخابات الرئاسية، أرسلوا إشارة قوية لصالح أوروبا.

اما بريطانيا التي شهدت علاقتها توترا على خلفية عدة ملفات شائكة في الولاية الاولى من رئاسة “ماكرون” فقد ابدى رئيس وزرائها “بوريس جونسون”، سروره بمواصلة العمل مع الرئيس الفرنسي، ومؤكدا أن باريس هي أحد حلفاء لندن الأكثر قربا.

هذا فيما لحقت كل من ايرلندا وايطاليا واسبانيا وكندا وسويسرا وبلجيكا والسويد والنرويج بركب المهنئين للرئيس “ايمانويل ماكرون”.

كما ان الرئيس الأميركي “جو بايدن” ايضا كان من المهنئيين ووصف فرنسا بالشريك الرئيسي في مواجهة التحديات العالمية.

وكتب “بايدن” على “تويتر”: “أتطلع إلى استمرار تعاوننا الوثيق، بما في ذلك دعم أوكرانيا والدفاع عن الديموقراطية ومواجهة تغير المناخ”.

وهنأ الرئيس الأوكراني “فولوديمير زيلينسكي” الرئيس الفرنسي واصفا إياه بـ “صديق حقيقي مضيفا ان فرنسا واوكرانيا تسيران معا لتحقيق انتصارات مشتركة جديدة! لأوروبا قوية وموحدة”.

وعربيا اعرب كل من الرئيس المصري والرئيس العراقي وسلطان عمان وولي عهد ابوظبي ورئيس السلطة الفلسطينية اعربوا عن تهانيهم بفوز ماكرون بالولاية الثانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى