أخبارتكنلوجيا و صحة

مجموعة NSO تلجأ للقضاء في دعوى “واتساب”

لجأت مجموعة NSO الإسرائيلية لإنتاج برمجيات التجسس إلى المحكمة العليا في الولايات المتحدة في محاولة لتجنب دعوى قضائية ضخمة أحالتها خدمة رسائل “واتساب”.

وقالت المجموعة الإسرائيلية في الدعوى التي أحالتها أمام المحكمة الأمريكية العليا إنه ينبغي تعريفها كعميل حكومة أجنبية ومن ثم يحق لها الحصانة بمقتضى قانون أمريكي يحكم الدعاوى القضائية المحالة ضد دول أجنبية.
والطلب يستأنف على حكمين سابقين لمحكمة فيدرالية رفضا حججا مماثلة قدمتها الشركة الإسرائيلية.
وكانت شركة “فيسبوك”، الشركة الأم لـ”واتساب”، والتي تغير اسمها الآن ليصبح “ميتا بلاتفورم إنك”، قد أحالت دعوى قضائية ضد مجموعة NSO عام 2019 بزعم أن المجموعة تستهدف حوالي 1400 مستخدم لخدمات المراسلة المشفرة التي يقدمها “واتساب”، ببرامج تجسس متطورة للغاية.
وتسعى “ميتا” إلى منع NSO من الولوج إلى منصات وخوادم “فيسبوك”، وللحصول على تعويض لم تحدد قيمته عن الأضرار التي لحقت بها.
وقالت المجموعة في التماسها، إن المحاكم الأدنى درجة أعطت آراء متباينة حول الحصانة السيادية على مر السنين، وإنه من الأهمية بمكان أن تفصل المحكمة العليا في قضية لها تداعيات كبيرة على الأمن القومي للحكومات في جميع أنحاء العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى