أخباردولي و عربي

الجهاد الاسلامي: المقاومة توحدنا ومخيم جنين نموذج وقدوة لكل الأجيال والمجاهدين والمناضلين

قناة الإبـاء /بغداد

وجه القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الأستاذ داوود شهاب تحية الاعتزاز والفخر لثوار جنين ولمجاهديها ولكتيبة جنين وأبطالها وأحرارها ولكافة فصائل المقاومة في الضفة ولشهداء الأقصى وكتائب القسام وللثائرين في مخيم جنين البطل والباسل الذي يخرج في كل مرة ليوجه البوصلة نحو وجهتها الصحيحة.

وأضاف القيادي شهاب في تصريح خاص بوكالة تسنيم الدولية للأنباء صحفي أن التباينات والخلافات والانتماءات السياسية تذوب والجميع يلتقي على هدف واحد  هو مقاومة الاحتلال والتصدي لعدوانه، معتبراً أن مخيم جنين نموذج  يجب أن يعمم ويتحول في حياة الشعب الفلسطيني قدوة لكل الأجيال والمجاهدين والمناضلين الثوار وأن  المقاومة دائما توحدنا وتظللنا.

وقال شهاب إن العملية الفدائية في مدينة يافا المحتلة والتي خرج فيها البطل الفارس رعد من مخيم جنين ليثأر ولينتقم للشهداء رفاق دربه من أبطال ومقاومي ومقاتلي سرايا القدس الثلاثة الذين استشهدوا في فجر اليوم الأول من شهر رمضان المبارك في جريمة صهيونية بشعة وغادرة شكلت اعتداء على حرمة شهر رمضان المبارك وشكلت إرهاباً وعدواناً بحق أبناء الشعب الفلسطيني كله, لذلك خرج هذا المجاهد البطل لينتقم لرفاق دربه الشهداء صائب عباهرة وسيف أبو لبدة وخليل طوالبة.

وأوضح القيادي شهاب أن العملية البطولية بالأمس هزت أمن الكيان الصهيوني كله والذي كان يحتشد اليوم من اجل مواجهة المصلين في المسجد الأقصى المبارك وفي ساحات المسجد الأقصى المبارك والذي كان يحتشد لعملية كسر الأمواج التي تستهدف اجتثاث المقاومة في الضفة الغربية، مؤكداً أن هذا المقاوم البطل وصل إلى قلب الكيان الصهيوني وعمق العدو في كبرى مستوطناته المسماة تل أبيب على أرضنا المغتصبة في يافا المحتلة 1948 ليؤكد أن هذا الشعب حي وأن هذا الشعب الفلسطيني يدافع عن وجوده ويدافع عن بقائه ويدافع عن تاريخه وعن حاضره وعن مستقبله في وجه آلة الحرب والإرهاب والقتل الصهيوني.

وقال القيادي شهاب “نحن في حركة الجهاد الإسلامي نؤكد أن المقاومة مستمرة وأن  المقاومة حق مشروع للشعب الفلسطيني وأن من يمارس الإرهاب هو العدو الصهيوني الذي يقتل الأبرياء ويقتل الاطفال ويقتل النساء.

وختم القيادي شهاب “اليوم المقاومة الفلسطينية بفعلها المقاوم العظيم تسطر  ملحمة كبيرة تلقن العالم كله وتري العالم دروس في العمل المقاوم المتسلح بسلاح الفضيلة وبسلاح أخلاقي وهو يستهدف بشكل مباشر جنود الاحتلال الذين يقتلون أبناء الشعب الفلسطيني ويرتكبون الجرائم الإرهابية بحق الشعب الفلسطيني”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى