سياسيأخبارسلايدر

المعموري: مقر الموساد في أربيل كان يعد لاغتيالات في العراق

الإباء / متابعة

كشف رئيس اتحاد علماء المسلمين في ديالى جبار المعموري، أن مقر الموساد في أربيل كان يعدُّ لاغتيالات في العراق تشمل قيادات الحشد الشعبي.

وقال المعموري في حديث صحفي تابعته “الإباء”، إنه “يوماً بعد آخر تتكشف حقائق مهمة وخطيرة عن مضمون مقر الموساد في أربيل الذي استُهدِفَ بصواريخ”، مؤكدا أنّ “المقر كان يعمل لتجنيد خلية اغتيالات تستهدف قيادات في الحشد الشعبي بالإضافة إلى علماء نوويين إيرانيين”.

وأضاف المعموري، أن “وجود مقرات الموساد في أربيل وغيرها مصدر قلق لكل العراقيين لأنها ستدخلنا في متاهات كبيرة خاصة أنّ تلك المقرات هدفها إثارة الفوضى في البلاد وخلط الأوراق”.

وأشار إلى “ضرورة أن تكون هناك مكاشفة للرأي العام حول مقرات الموساد في أربيل وأن يجري التحقيق العاجل بها لأن الدستور والقوانين العراقية ترفض أي وجود للكيان الصهيوني في أرض البلاد”.

A

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى