أخبارأمني

الداخلية: توجيهات صارمة للتعامل مع محتكري المواد الغذائية

الإباء / متابعة

أعلنت وزارة الداخلية، التعاون مع تجار كبار لضبط المحتكرين، فيما أوضحت آلية تعاملها مع الشائعات.

وقال الناطق باسم الوزارة اللواء خالد المحنا في تصريح له، إن “بعض التجار لجأوا الى احتكار المواد ومنع بيعها لترتفع اسعارها بهدف الكسب”، مبينا أن “ذلك اخلال بالقانون العراقي”.

وأضاف، أن “مفارز الداخلية تنشط في الاسواق، بحسب توجيهات وزير الداخلية بضرورة تفتيش الاسواق وضبط المحتكرين للمواد”، مشيرا الى أنه “تم ضبط 32 تاجرا محتكرا حتى الان”.

وأكد أن “هناك تعاونا ما بين مفارز الداخلية وتجار كبار والمواطنين لضبط المحتكرين”، لافتا الى أن “المفارز مستمرة ضد المحتكرين، وهناك تعليمات بضرورة التعامل بشكل صارم وفقا للقانون”.

وبشأن الشائعات ذكر المحنا أن “الوزارة تعاني من موضوع الشائعات كثيرا سواء في الجانب الاقتصادي او تشويه صورة القوات الامنية”، لافتا الى أن “هناك مديرية ترصدها بشكل مستمر وتحدد مصادرها وتعالجها آنيا”.

وبين أن “بعض الشائعات يتم نفيها فورا واخرى تهمل وبعضها يتم تصويرها لوضع الحلول لمعالجتها”، موضحا أنه “إذا كانت تحريضية وتمس الامن القومي فستكون هناك اجراءات قانونية وتعليمات بضرورة ضبط الاشخاص الذين يتسببون بتهديد الامن القومي باطلاقها”.

A

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى