سياسيأخبارسلايدر

الكاظمي مسؤول عن التمرد الكردي…قيادي بالإطار يوضح

قناة الإباء/ متابعة

اعتبر القيادي في الإطار الشيعي حيدر اللامي، الخميس، أن رئيس الوزراء المنتهية ولايته مصطفى الكاظمي لا يعترف بالشعب العراقي ، مبينا أن تعامله مع كردستان سمح للأكراد بالتمرد على قرارات القضاء في بغداد .

وقال اللامي: إن “حكومة الكاظمي لا يمكن اعتبارها حكومة الشعب العراقي، بل حكومة أحزاب ومكونات”، مشيرا إلى أن “الشعب ليس له اي وجود في نظر الكاظمي ومن اتى به لمنصب رئيس الوزراء”.

وأضاف، أن “تعامل الكاظمي مع حكومة إقليم كردستان سمح لهم بالتمرد على قرارات القضاء وخاصة بشأن النفط والغاز”، لافتا إلى أن “الإقليم لم ولن يمتثل إلى قرارات المحكمة الاتحادية الملزمة باسترجاع جميع الإيرادات من عمليات بيع وتصدير النفط والغاز، إلى الحكومة الاتحادية”.

وأوضح أن “تجاوز الإقليم على قرارات القضاء حدث نتيجة الإخفاقات الكبيرة في الحكومات سواء الحالية أو السابقة بالتعامل مع الملف الكردي”، مؤكدا أن ” قضية الكرد وما آلت اليه تمثل جزء من الضغوطات التي مرت على العملية السياسية من قبل الكتل والأحزاب في بغداد ومن ضمنها ميناء خور عبد الله وكذلك تغيير طريق الحرير”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى