صحافة

“جيروزاليم بوست” العبرية: بطاريات الدفاع الايرانية منعت تحليق الطيران الإسرائيلي في سوريا

الإبـــاء/متابعة

كشف تقرير لصحيفة جيروزاليم بوست العبرية ، ان بطاريات الدفاع الجوي الايرانية المتطورة في سوريا تشكل تحديا للطيران الصهيوني الذي يشن غارات داخل الاراضي السورية مما دفعه الى تغيير اجراءاته التشغيلية.

وذكر التقرير ، ان “البطاريات تم نشرها لأول مرة في سوريا العام الماضي مع تكثيف الضربات الاسرائيلية داخل الاراضي السورية والبنية التحتية العسكرية”.

واضاف التقرير أن ” لدى سوريا العديد من انظمة الدفاع الجوي الروسي القديمة كما نشرت روسيا بطاريات دفاع جوي متطورة من طراز S-300 و S-400 لكنها لم تمنحها للسوريين ؛ بدلا من ذلك ، يتم تشغيلها من قبل القوات الروسية و لم يتم استخدامها حتى الآن ضد الطيارين الصهاينة ويرجع ذلك جزئيًا إلى آليات السلامة المستمرة القائمة بين تل ابيب وموسكو”.

وتابع أن ” انظمة الدفاع الجوي الايرانية الجديدة تنفصل فيها الصواريخ عن الرادارات مما دفع سلاح الجو الصهيوني  إلى تغيير إجراءاته التشغيلية عن طريق إرسال تشكيلات أكبر واستخدامها في وقت واحد بدلاً من عودة الطائرات إلى نفس الهدف والمخاطرة بالإسقاط”.

وبين انه ” ومنذ تقديم ايران بطاريات الدفاع الجوي الى سورية عام 2020 ومازال سلاح الجو الصهيوني يقوم بدراستها حيث ان  لها بنية مختلفة عن البطاريات الروسية، ذلك أن صناعة الدفاع في الجمهورية الإسلامية قوية وتعمل باستمرار على تحسين وتصنيع الأنظمة والمنصات التي يمكن أن تهدد الكيان الصهيوني ودول أخرى معادية في المنطقة”.

واشار التقرير الى أن ” إيران اجرت في وقت سابق تدريبات دفاع جوي واسعة النطاق تسمى المدافع عن الولاية  ، والتي عرضت قدرات الأنظمة والأسلحة التي تمت ترقيتها ، بما في ذلك صواريخ كروز ، والرادار ، والمراقبة ، والحرب الإلكترونية ، وأنظمة الاتصالات ، والشبح المتقدم و الطائرات بدون طيار وشبكات المراقبة”. k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى