أخباردولي و عربي

كاتب امريكي: واشنطن هندست الازمة الاوكرانية من أجل إلحاق الضرر بأوروبا

الإبـــاء/متابعة

اكد الكاتب والمحلل السياسي الامريكي بيل دوريس ان واشنطن هندست الازمة الاوكرانية من أجل إلحاق الضرر ليس بروسيا فقط ، بل بالكتلة الناشئة للدول التي تسعى إلى الاستقلال الاقتصادي عن الولايات المتحدة.

ونقلت قناة (برس تي في) في مقابلة ، عن دوريس قوله إن ” كبريات الشركات الامريكية تدرك أن الحرب والدمار هما فقط القادران على الحفاظ على سيطرة الشركات الأمريكية الكبيرة والدولار في الاقتصاد العالمي وهو  جزء من حرب استمرت 30 عامًا لاستعادة السيطرة على موارد الطاقة في العالم”.

واضاف ان ” الدماء في اوكرانيا تلطخ ايدي واشنطن وحلف شمال الاطلسي ، كما أن الشيء المذهل في مسيرة الكراهية لروسيا التي قادها بايدن في الكابيتول هيل في الأول من آذار الماضي تثير الغثيان خصوصا وان السياسيين الديمقراطيين والجمهوريين ، و كل واحد منهم على المنصة كانوا يتزينون باللونين الأزرق والذهبي لأوكرانيا “.

واضاف ان ” كل اولئك السياسيين الامريكان كانوا قد صوتوا سابقا لصالح قتل الملايين في العراق وسوريا واليمن وفلسطين ولبنان وأفغانستان وإثيوبيا والصومال والصحراء الغربية والفلبين وأماكن أخرى لقد صوت كل واحد منهم لنهب الطبقة العاملة والمجتمعات المضطهدة في الولايات المتحدة لدفع ثمن حروب لا نهاية لها من أجل أرباح الشركات “.

و أشار إلى أن “بايدن امتدح القوات الأمريكية التي ما زالت تتواجد بشكل غير قانوني في العراق وسوريا ، بينما أدان العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا،و كانت عصابة الكابيتول هيل  في الكونغرس سعيدة، فقد ارتفعت مخزونات الحرب و أسهم وأرباح احتكارات الطاقة و عادت أوروبا الغربية تحت سيطرة واشنطن، فيما منح ذلك عصابة الكونغرس عذرا جديدا لحرمان المزيد من الناس  من الاموال وإنفاقها على الحرب”، مشددا على أن ” السياسيين الامريكان لم يهتموا بشعب أوكرانيا إلا كوقود للمدافع في حرب بالوكالة ضد روسيا “.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى