أخباراقتصاد

مستشار رئيس الوزراء: ارتفاع سعر النفط عالميا يضع الحكومة امام خيارين لا ثالث لهما

قناة الإبـاء /بغداد

كشف المستشار المالي لرئيس الوزراء مظهر محمد صالح، اليوم السبت ، عن ان ارتفاع أسعار النفط عالميا الى مايقارب الـ120 دولارللبرميل الواحد يضع الحكومة امام خيارين لاثالث لهما.
وقال صالح في تصريح صحفي: إن “الظروف الاقتصادية الان ايجابية بالكامل وان ارتفاع اسعار النفط يؤدي الىفائض في الحساب الجاري من الميزانية  وارتفاع الرافعة المالية للعراق بشكل كبير، الا ان السؤال الاهم هنا هو كيف يتم التصرف بهذهالاموال الريعية الكبيرة التي جاءت عن زيادة في الاسعار”.
المستشار بين ان “قانون الادارة المالية يفترض ان هناك موازنة وبما ان الحكومة الجديدة لم تشكل وبالتالي لم تقر الموازنة فإن قانونالادارية المالية الجديد يضع الفائض المالي في حساب سيادي او صندوق سيادي يدعم الموازنات المقبلة في حال حصول عجز مالي”، منوها في الوقت نفسه الى ان “الانكماش الاقتصادي وارتفاع نسبة الفقر يضع الحكومة امام اتجاهين ، احدهما هو انتظار صدور موازنةجديدة تاخذ بالاعتبار الظروف الاقتصادية المحيطة منها محاربة الفقر وزيادة نسبة الموازنة الاستثمارية والمشاريع الاستثمارية، او دعمالبرلمان للحكومة في اصدار قوانين جديدة على بعض الاوجه تخدم الشعب العراقي كالرعاية الاجتماعية مثلا او تعظيم الحصة التموينية منخلال الكم والنوع وشمول الطبقات الفقيرة واقتراح مشاريع مهمة ستراتيجية تنهض بالعراق وتحارب الفقر وتزيد تشغيل العاطلين عن العمل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى