صحافة

الإحتلال الإسرائيلي «يشفط» يهود أوكرانيا

الإباء / متابعة

أفادت «الوكالة اليهودية»، بأن «أكثر من خمسة آلاف أوكراني استفسروا عن آليات الانتقال إلى الكيان الإسرائيلي منذ بدأت روسيا حرباً على أوكرانيا الأسبوع الماضي».

وبحسب متحدّثة باسم الوكالة، فإنها تلقّت الأسبوع الماضي أكثر من خمسة آلاف طلب بهذا الخصوص.

ويبدو أن سلطات الإحتلال الإسرائيلي تستغلّ الحرب الروسية-الأوكرانية من أجل استجلاب يهود أوكرانيا؛ حيث خصصت خطاً ساخناً لتقديم الطلبات والاستفسارات، وأقامت ستّ محطّات عند النقاط الحدودية الأوكرانية مع دول بولندا ومولدوفا ورومانيا والمجر، لتقديم المشورة ليهود أوكرانيا.

وفي بيان لها مطلع الأسبوع الجاري، قالت الوكالة إن المحطات «تهدف إلى تقديم المساعدة الفورية للمهاجرين المتوقعين بسبب الحرب في أوكرانيا»، على أن يتمّ زيادة أعداد الموظفين وفق ما تقتضي الحاجة.

ويمنح القانون الإسرائيلي لليهود وأبنائهم وأحفادهم وأزواجهم حقّ الحصول على الجنسية “الإسرائيلية” بمجرّد وصولهم لفلسطين المحتلة.

وفي الإطار، قالت وزارة خارجية كيان الاحتلال، إن «نحو ألفَي إسرائيلي غادروا أوكرانيا بالفعل منذ الخميس الماضي، بينما بقي حوالى 6 آلاف على أراضيها».

وبالمقابل، كشف السفير الأوكراني لدى تل أبيب يفغيني كورنيتشوك، أن الإحتلال طرد عشرات اللاجئين من بلاده الذين فروا من الحرب، ورفضت استقبالهم، لدى وصولهم مطار بن غوريون، بحسب إعلام عبري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى