أخبارتكنلوجيا و صحة

اختبار نموذج ثاني لدرون “صياد” الشبحي الضارب

الإبـــاء/متابعة

يستعد نموذج ثان من درون “الصياد” الروسي الضارب النفاث للاختبارات الجوية.

وأفادت بذلك وكالة “نوفوستي” الروسية نقلا عن مصدر لها في صناعة الطائرات الروسية وقال إن الاختبارات يتوقع أن تبدأ في يوليو المقبل.

وقد حصل الدرون المطوّر على فوهة مسطحة، ما سيزيد من قدرته على التخفي عن الرادارات وسيصل مدى عمل النموذج الثاني  المطوّر 5 – 6 آلاف كيلومتر، وزنه 20 – 25 طنا، بما في ذلك 3 أطنان من الصواريخ والقنابل، باع جناحه 19 مترا، طوله 14 مترا، سرعته القصوى 1400 كلم/ساعة.

وكانت وسائل الإعلام الروسية قد أفادت في وقت سابق بأن درون “الصياد” مصمم على أساس تكنولوجيا “الجناح الطائر” واستخدام مواد مركبة تجعله شبحيا وذلك بطلب من وزارة الدفاع الروسية وأعاد المصدر إلى الأذهان أن الخبير العسكري الأمريكي، كريس أوسبورن، أشار في مقال نشره إلى أن الدرون الشبحي الروسي جاهز تقريبا للاستخدام القتالي، وقال إن تكنولوجيات الدرون الروسي التي صممته على أساسها شركة “سوخوي” الروسية تسمح له بالتعاون مع مقاتلة “سو- 57” للجيل الخامس بدون وساطة من محطات أرضية، ويمكن أن يقوده طيار المقاتلة من قمرة القيادة مباشرة.  k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى