مقالات

خيمة الولاية المحمدية بابها مفتوح للطالبين

يا باب الله الذي لا يؤتى إلا منه جئتك من بابك الكريم الذي لا يرد سائله توسلت بالوسيلة التي أمرتنا يا من لك خضعت الرقاب ووجلت القلوب خشية من جلالك وعظمة شأنك جئت نبيك الكريم فلا تردني خائبا ..

أشملنا برحمتك وصفحك الجميل وأسكنا في خيمة الولاية المحمدية جوار نبيك الكريم وآله الأطهار الكرام ..محمد صاحب الشفاعة باهي جمال الصفات لطيف الذات صاحب الأسم الممجد محمد المحمود وأحمد باب المعبود ..

سكنت انفاسنا بأنفاسه وتبركت قلوبنا بألماسه وتخضبت خدودنا بجناب جناحيه جناح الرحمة والتفت ابصارنا لجمال وجهه البهي ونظرت عين اعيان ارواحنا لروحه الكافية الشافية المعافية لسقم قلوبنا وعلة ارواحنا وضعف أجسادنا يا محمداه يا علياه يا كافيان يا وفيان يا اهل الكرم والجود امتدت يد العبد ليد المعبود وبايعت وصافحت يدكم فأنتم ذوا لقدر وذو الصفح والعفو اقبلوا عبدا ضعيفا ليس له حيلة ولا شأن ولا قدرة من ذا الذي يدرك حال الضعفاء الذي حاجتهم كثيرة ومطالبهم عظيمة وخطاياهم عديدة إلى اين واي باب نطرق غير بابكم فأنتم باب الكرم والجود والعطف والود لم نجد غيركم ولم نعرف سواكم دخلنا خيمتكم المبسوطة بالكرم والعطاء نحن الضعفاء لسنا بقادرين على السير بصحراء كاحلة ولم نتحمل حرارة الشمس الضاحلة ولم نجدا ماء غدقا نروي عطشنا ولا رزقا يسد حاجتنا وقد وجدنا خيمة ولايتكم فإليها اوينا وإليها سعينا نود السكن جواركم لعلنا لا نرى البؤس والعناء.

حتى نتوفى بالأجل شهداء بشهادتكم مقرين بفضلكم معترفين بعظمتكم وقربكم لدى واجد الوجود والحقوا كل من كان له علينا سبيل من اهلنا وذريتنا ومن اوصانا وتقلدنا امرهم بكم بكم لا بغيركم السكن جواركم راحة الأرواح وشفاء وطب الجراح وحياة ابدية خالدة بخلودكم ..

سؤالنا هو التفويض لله ولكم لله الأمر وبكم الشفاعة ..

لا تبعدونا من جواركم امسحوا على رؤسنا بيدكم المباركة فإن كلب اصحاب اهل الكهف نال الشرف بصحبة آهل الكهف فكيف لا ينال عباد طلبوا صحبتكم والقرب منكم في خيمة عرضها اعلى واعظم من السموات والأرض فالقلب بيتكم والعقل عرشكم والروح روحكم معراجها منكم إليكم من القلب إلى العقل ليحط الروح في سدرة المنتهى جواركم ..k

 

*هشام عبد القادر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى