تقارير

حزب جزائري يكشف عن نوايا قرار بريطانيا بحق “حماس”

الإباء / متابعة

قالت حركة “مجتمع السلم، أكبر حزب إسلامي بالجزائر، إن قرار بريطانيا تصنيف حركة “حماس” منظمة “إرهابية” محاولة لمصادرة حقوق الفلسطينيين في الدفاع عن أنفسهم.

واعتبرت الحركة، في بيان، القرار البريطاني “حلقة جديدة في سلسلة قرارات تاريخية ظالمة اتخذتها بريطانيا في حق الشعب الفلسطيني بدأت مع وعد بلفور المشؤوم (1917) وهي مستمرة إلى اليوم”.

وأضافت: “بدلا من أن تسعى السلطات في المملكة المتحدة لتصحيح خطاياها التاريخية بحق الفلسطينيين ها هي تنحاز مرة أخرى بشكل فاضح إلى أجندة الاحتلال، وتحاول مصادرة حق الشعب الفلسطيني في الدفاع عن نفسه”.

وأردف الحزب الاسلامي الجزائري، أن حماس “حركة تحرر وطني فلسطيني مشهود لها بالنضال لتحقيق مطالب الشعب الفلسطيني المشروعة”.

والجمعة، أعلنت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل، أنها شرعت في استصدار قانون من البرلمان يصنف “حماس” كـ”منظمة إرهابية”” ويحظرها في المملكة المتحدة.

وأدانت الخارجية الفلسطينية القرار البريطاني، معتبرة إياه “اعتداء غير مبرر” على الشعب الفلسطيني و”رضوخا للضغط الإسرائيلي”.

كما أدانت القرار فصائل ومنظمات فلسطينية عدة، فيما أعلنت الأمم المتحدة، الجمعة، استمرار تعاملها مع”حماس” الفلسطينية في قطاع غزة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى