أخبارتكنلوجيا و صحة

تفاصيل جديدة عن “الجرعات المعززة”

الإبــاء/متابعة

أصبحت أمريكا أحدث بلد يسمح لجميع البالغين بالحصول على جرعة معزِّزة من لقاحات كورونا.

وكان الأمر يقتصر حتى الآن على الأشخاص الذين يعانون نقصا في المناعة والمسنين والأكثر عرضة لخطر الإصابة بالوباء.

ورأى علماء يتتبعون البيانات الوبائية أن هذا هو الوقت المناسب لهذه الخطوة، لكن البعض الآخر أعرب عن مخاوفه، إذ أن اللقاحات التي أعطيت بجرعتين ما زالت فعّالة للغاية من حيث تقليل معدل الأشكال الحادة من الوباء والوفيات.

وشكّلت الجرعات المعزِّزة من اللقاحات المضادة ل‍كورونا نقطة خلاف بين الخبراء.

وصوّتت لجنة استشارية تابعة للإدارة الأمريكية للأغذية والعقاقير (إف دي إيه) في أيلول، ضد حصول الجميع على جرعة معزِّزة، وحصرت أهليتها بفئات معينة من السكان فقط (الأكبر سنا والأكثر عرضة والأضعف).

بالنسبة إلى فينسينت راجكومار، البروفيسور في “مايو كلينك” في مدينة روتشستر في ولاية مينيسوتا الأمريكية، فإن أحد الدلائل الرئيسية الجديدة هي التجربة السريرية التي أجرتها مختبرات فايزر على 10 آلاف شخص يبلغون 16 عاما وأكثر وهي أظهرت أن فعالية اللقاحات بعد الحصول على جرعة معززة، ارتفعت إلى 95.6% ضد المرض المصحوب بأعراض.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى