أخباررياضة

ماذا تحتاج تونس والجزائر لبلوغ الدور الحاسم لتصفيات مونديال قطر؟

الإبـــاء/متابعة

فوت منتخب تونس، فرصة بلوغ الدور الحاسم من تصفيات إفريقيا المؤهلة لمونديال “قطر 2022″، مبكرا بسقوطه المفاجئ في غينيا الاستوائية 0-1، بينما عززت الجزائر حظوظها باكتساحها جيبوتي.

وكانت تونس بحاجة إلى التعادل لحجز بطاقتها إلى الدور الحاسم في سعيها إلى المونديال السادس في تاريخها، لكنها منيت بخسارتها الأولى في التصفيات أمس السبت، فتجمد رصيدها عند 10 نقاط في صدارة المجموعة الثانية، بفارق الأهداف أمام غينيا الاستوائية، وبفارق ثلاث نقاط أمام زامبيا التي أكرمت وفادة ضيفتها موريتانيا برباعية نظيفة.

وتخوض تونس اختبارا صعبا في الجولة السادسة الأخيرة من تصفيات الدور الثاني، الثلاثاء المقبل أمام ضيفتها زامبيا، بطلة القارة السمراء عام 2012، والساعية إلى المونديال للمرة الأولى في تاريخها والتي لا تزال حظوظها قائمة في التأهل إلى الدور الحاسم، فيما تحل غينيا الاستوائية ضيفة على موريتانيا صاحبة المركز الأخير برصيد نقطة واحدة.

وتتفوق تونس بفارق مريح من الأهداف على منافسيها (+7 مقابل +1 لكل من غينيا الاستوائية وزامبيا)، وهو ما يمنح “نسور قرطاج” ثلاثة خيارات للتأهل للدور الحاسم، وهي  الفوز على زامبيا، أو التعادل معها شريطة تعادل غينيا الاستوائية مع موريتانيا، وحتى الخسارة بأقل من ثلاثة أهداف أمام زامبيا، مع خسارة غينيا الاستوائية أيضا أمام موريتانيا.

الجزائر على بعد خطوة واحدة 

قطعت الجزائر شوطا هاما نحو التأهل بفوز كبير على جيبوتي 4-0، لترفع رصيدها إلى 13 نقطة في صدارة المجموعة الأولى، بفارق نقطتين عن بوركينا فاسو.

وستكون مهمة الجزائر، بطلة إفريقيا 2019، مقبولة في بلوغ الدور الحاسم، إذ يكفيها التعادل في الجولة الأخيرة مع وصيفتها وضيفتها بوركينا فاسو في المباراة المقررة بينهما يوم الثلاثاء المقبل.

وكانت أربعة منتخبات ضمنت مبكرا تأهلها إلى الدور الحاسم من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات مونديال “قطر 2022″، وهي المغرب، ومصر، والسنغال، ومالي.

وسيتشكل الدور الحاسم من عشرة منتخبات، حيث سيلعب كل منتخب ضد منتخب آخر تحدده القرعة في مواجهة ذهاب وإياب لتحديد أصحاب المقاعد الإفريقية الخمسة في نهائيات مونديال قطر.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى