أخبارتكنلوجيا و صحة

المنظومات الروسية المضادة للدبابات قادرة على مواجهة الدرونات

الإبـــاء/متابعة

نشرت صحيفة Sohu الصينية مقالا سلط الضوء على منظومة “خريزانتيما – إس” الروسية المضادة للدبابات.

وأعادت نشر المقالة باللغة الروسية بوابة “إينوسمي” (وسائل الإعلام الروسية) الروسية. وجاء في المقال أن الجيش الروسي يستخدم المنظومة المذكورة  كسلاح دفاعي مضاد للدبابات. فيما بمقدورها تدمير المروحيات والدرونات إلى جانب المدرعات والمنشآت الهندسية. أما الرادار الذي تزودت به فيسمح لها بالعمل في أية ظروف للطقس. كما بمقدور 3 منصات ذاتية الحركة من “خريزانتيما – إس”  التصدي لسرية دبابات تضم 14 دبابة.

وقالت الصحيفة إن المنظومة الروسية التي تم الكشف عنها في العرض العسكري يوم 9 مايو الماضي لم تلفت أنظار الخبراء، بينما تم تزويدها بصواريخ ” 9 إم 123″ تفوق سرعتها سرعة الصوت ويتم توجيها بالرادار والليزر، ما يمكن طاقمها من إصابة الدبابات وراء ستار دخان على مسافة 6 كيلومترات.

وتخرق الراس القتالية المزدوجة لصاروخ “خريزانتيما” دروع الدبابات بسماكة 1200 ملم، أي كل دبابة من الدبابات المتوفرة في جيوش العالم. أما تسلحها بشعاعيْن راداري وليزري فيسمح لها بإصابة هدفيْن في وقت واحد. ويمكن نشر المنظومة أثناء الحركة على أية أرض مهما كانت تضاريسها معقدة.

وأعادت الصحيفة الصينية إلى الأذهان أن “خريزانتيما – إس” تم تصميمها عام 1996 في مكتب “كولومينسكوي” للتصاميم. لكنها دخلت الخدمة في الجيش الروسي عام 2014 فقط. وخضعت المنظومة عام 2016 لعملية تطوير وتحديث حيث تم تزويدها بأجهزة التصويب والتوجيه الحديثة ومقياس المسافة الليزري ونظام القيادة الراداري.k

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى